في بادرة ولفتة كريمة خلال رعايته للحفل الختامي لمسابقة القرآن الكريم

وزير الشؤون الإسلامية يوجه بتكريم المرأة الوحيدة المشاركة بمسابقة القرآن بتايلند

2022-08-18 الساعة 9:04
وزير الشؤون الإسلامية يوجه بتكريم المرأة الوحيدة المشاركة بمسابقة القرآن بتايلند
المواطن - الرياض

في لفتة كريمة وبادرة أثارت إعجاب وثناء المشاركين في الحفل الختامي لتكريم الفائزين بالمسابقة الكبرى لحفظ القرآن الكريم بمملكة تايلند وجه وزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ بتكريم المرأة الوحيدة التي تأهلت للتصفيات النهائية لمسابقة القرآن الكريم والتي لم يحالفها الحظ بالفوز في أحد أفرع المسابقة حيث وجه بتقديم جائزة مالية تقدر بــ 100 ألف بات تايلندي لها تقديرًا لمشاركتها وتحفيزًا للمرأة التايلندية المسلمة ودعمًا لها.

مبادرة وزارة الشؤون الإسلامية

وقد لاقت البادرة التي وجه بها الوزير ” آل الشيخ ” إشادة واسعة وثناء من القيادات الإسلامية والمشاركين بالحفل الذين ثمنوا مبادرة الوزير وتحفيزه للمرأة كي تشارك في الدورات القادمة.

بدورها، عبرت المتسابقة التايلندية “سلامة أوسو” عن شكرها وتقديرها لمعالي الوزير الذي شرفها بهذه الجائزة التي قالت إنها لم تستحقها هي وهي مبادرة طيبة من معاليه وتحفيز للمرأة التايلندية وجميع النساء بالعالم لحفظ القرآن الكريم والتسابق فيه ونيل الجوائز العالمية في حفظه.

وقد رعى وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ مساء اليوم الخميس العشرين من شهر محرم لعام 1444هـ، الحفل الختام للمسابقة الكبرى لحفظ القرآن الكريم التي نظمها وزارة الشؤون الإسلامية بالتعاون مع مكتب شيخ الإسلام والمركز الإسلامي الثقافي بالعاصمة بانكوك وشارك فيها أكثر من 3000 متسابق ومتسابقة على المستوى الوطني، والتي وتقدر جوائزها بنصف مليون ريال، والتي تقام لأول مرة في تاريخ تايلند بدعم ورعاية المملكة.