لدى عودته إلى منزله المقتحم

ترامب يهاجم أف بي آي مجددًا: لم يخلعوا أحذيتهم!

2022-09-20 الساعة 7:05
ترامب يهاجم أف بي آي مجددًا: لم يخلعوا أحذيتهم!
المواطن - متابعة

هاجم الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، مكتب التحقيقات الفيدرالي “أف بي آي”، واتهمه بانتهاك الدستور، لدى عودته إلى مقر إقامته في منتجع “مار إيه لاغو” في ولاية فلوريدا لأول مرة، منذ مداهمته في أوائل أغسطس الماضي.

فرصة مفصلة للتحقيق 

وكتب ترامب، في منشور على منصته “تروث سوشيال” للتواصل الاجتماعي: “وصلت إلى فلوريدا الليلة الماضية، وأُتيحت لي فرصة طويلة ومفصلة للتحقق من منزلي بعد مداهمة أف بي آي منزلي في مار إيه لاغو واقتحامه”.

وأضاف: “أظن أنهم لا يعتقدون أن هناك تعديلاً رابعاً بعد الآن، وبالنسبة إليهم لم يعد موجوداً”، مشيراً إلى أن منزله “لن يعود كما كان”، بعد تفتيشه من جانب مكتب التحقيقات الفيدرالي.

عدم خلع الأحذية

وتابع: “لقد تم نهب المنزل، وأصبح في حالة مختلفة تماماً عن الطريقة التي تركته بها، بل ولم يخلع العملاء أحذيتهم في غرفة نومي، كم هذا جميل!”.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يعرب فيها ترامب عن غضبه من عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي الذين فتشوا منزله بفلوريدا، ففي أغسطس، اتهم الرئيس السابق المحققين بترك خزانة السيدة الأولى السابقة ميلانيا ترامب في “فوضى” بعد البحث. كما زعم أن المحققين فتشوا غرفة ابنه بارون.

يذكر أن مكتب التحقيقات الفيدرالي داهم مقر إقامة ترامب، في “مار إيه لاغو” يوم 8 أغسطس، كجزء من تحقيق في سوء إدارة محتمل لسجلات رئاسية حساسة.