تحكم قبضتها لتحقيق التوازن

أمريكا منزعجة من قوة السعودية النفطية 

2022-10-04 الساعة 7:44
أمريكا منزعجة من قوة السعودية النفطية 
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف

قال السيناتور الأمريكي الديمقراطي، رو خانا، إن السعودية تحكم قبضتها جيدًا على منظمة أوبك+ ويظهر ذلك جليًا في وقت الأزمات مثل انتشار وباء كورونا أو بعد الصراع الدولي الروسي الأوكراني ثم حاليًا أيضًا مع ظهور مؤشرات دخول العالم في ركود عالمي.

سيناتور أمريكا منزعجة من قوة السعودية النفطية 

وتابع لشبكة CNN أن أمريكا منزعجة من تأثير السعودية على الدول في المنظمة لاسيما بعد التقارير التي تفيد بأن قرار المجموعة سيكون عن خفض إنتاج النفط لما قد يصل إلى مليون برميل يوميًا.

وأضاف أن الغرب وعلى رأسهم أمريكا متضررون من خفض الإنتاج منذ اندلاع الصراع الدولي في فبراير، ولطالما ناشدوا الدول المنتجة للنفط مثل السعودية والإمارات برفع سقف الإنتاج.

أسعار سوق النفط

وصعدت أسعار النفط لما يصل إلى 4% وسجل خام برنت القياسي 88.60 دولارًا للبرميل بعد تقارير تفيد بأن منظمة أوبك+ التي تقودها السعودية يخططون لخفض حاد في إنتاج النفط بأكثر من مليون برميل يوميًا، وستكون هذه الخطوة أكبر تخفيض للإنتاج منذ عام 2020.

ومع ذلك، فإن هذا الرقم أقل بكثير مما سجله النفط في وقت سابق من هذا العام عندما تجاوز 139 دولارًا للبرميل.

وتحدث رو خانا بنبرة عدائية قائلًا: نحن أقوى دولة في العالم، فلماذا لا نرد على السعودية؟ لاسيما وأن هذا القرار سيؤثر على المستهلكين في أمريكا وأوروبا.

سيناتور أمريكا منزعجة من قوة السعودية النفطية 

رد البيت الأبيض 

وبحسب شبكة CNN، فقد رفضت المتحدثة باسم البيت الأبيض التعليق على ما قد تفعله أو لا تفعله أوبك+، مشيرة إلى أن أمريكا ليست طرفًا في مجموعة المنتجين.

وقالت: ينصب تركيزنا على اتخاذ كل خطوة لضمان تزويد الأسواق بما يكفي لتلبية الطلب، وبفضل جهود الرئيس الأمريكي، جو بايدن، انخفضت أسعار الطاقة بشكل حاد عن مستوياتها المرتفعة والمستهلكون الأمريكيون يدفعون أقل بكثير حاليًا.

وعلقت الشبكة الأمريكية على ذلك قائلة: في الواقع، تراجعت أسعار النفط في الأشهر الأخيرة لعدة أسباب منها إطلاق إدارة بايدن غير المسبوق للنفط من الاحتياطيات الأمريكية، ومخاوف الركود وبطء النمو العالمي.

سيناتور أمريكا منزعجة من قوة السعودية النفطية 

وكان المصرف السويسري UBS AG دعا السعودية وشركاءها للتدخل لموازنة سوق النفط، وكذلك وجهت المجموعات الصناعية الكبرى التي تشمل JPMorgan Chase & Co والمحلل المخضرم جاري روس، الخبير الاقتصادي في مجال الطاقة ورئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة Global Oil for PIRA الدولية لتحليلات الطاقة، نداءات مماثلة للسعودية، قائلين إن أقل خطوة يجب اتخاذها هو تخفيض الإنتاج بمقدار يتراوح بين 500 ألف إلى مليون برميل يوميًا.