7 ملايين على شفا المجاعة

جهود إغاثي الملك سلمان تنقذ الصوماليين

2022-10-13 الساعة 9:16
جهود إغاثي الملك سلمان تنقذ الصوماليين
المواطن - الرياض

استمر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في العمل على تخفيف معاناة الصوماليين، وسبق للمركز تقديم 71 مشروعاً في الصومال بتكلفة تجاوزت 200 مليون دولار، وتأتي تلك الجهود ضمن المشاريع الإنسانية والإغاثية، التي تقدمها المملكة لمختلف الشعوب والبلدان حول العالم.

مأساة إنسانية

ووفقاً لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة فقد ارتفع عدد الأشخاص المحتاجين إلى مساعدات إنسانية عاجلة من 4.1 مليون في بداية عام 2022 إلى7.1 مليون شخص بين يونيو وسبتمبر2022.

جهود المركز

رغم التوترات الأمنية، مركز الملك سلمان نفذ ضمن خطة ممهنجة تدخلاً عاجلاً ساهم بتغطية الاحتياج الإنساني للمتضررين من الجفاف في الصومال، حيث شملت الخطة دعم برامج الغذاء والتغذية للأطفال وتوفير المياه وإيواء النازحين والبرامج الطارئة المنقذة للحياة لحوالي نصف مليون صومالي.

وفي 16 سبتمبر 2022، وزع مركز الملك سلمان 210 أطنان من السلال الغذائية للنازحين والمتضررين من الجفاف في محافظة بيدوا بولاية الجنوب الغربي في جمهورية الصومال الفيدرالية، استفاد منها 18ألف فرد.

في 19 سبتمبر2022، وزع المركز 70 طناً من المساعدات في مديرية داينيلي في العاصمة الصومالية مقديشو، واستفاد منها 6000 فرد.

أما في 5 أكتوبر من الشهر الجاري، فقد وزع المركز كسوة لمواجهة برودة الشتاء في الصومال.

حافة الموت

في سياق متصل، قال مدير جمعية التضامن الاجتماعي عثمان أبشر، إن هناك الملايين من الصوماليين على حافة الجوع والعطش والموت وغالبيتهم نزحوا من مناطق الجفاف خاصة من الأقاليم الجنوبية ابتداء من باي إلى منطقة بكول بعدما فقد العديد من النازحين مصادر رزقهم سواء كانت المحاصيل الزراعية أو المواشي.

وأضاف أنه تم رصد مئات الأطفال الذين يعانون من سوء تغذية حادة إضافة إلى انتشار الإصابة بأمراض مثل الكوليرا والحصبة والإسهال، مضيفا أن الوضع الأمني في بعض مناطق النازحين صعب من مهمة إيصال المساعدات مما أجبر الملايين إلى النزوح من تلك المناطق بالإضافة إلى اضطرار الجهات المانحة لتقديم المساعدات عبر الإنزال الجوي في مناطق الصراع.

شكر وتقدير

من جانبه، قدم رئيس هيئة إدارة الكوارث الصومالية محمود معلم شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وللمملكة على ما يقدموه من مساعدات عاجلة للشعب الصومالي عبر مركز الملك سلمان للإغاثة.