6 ملايين طالب مستفيد

أهداف تدريس الملكية الفكرية في المدارس

2022-11-25 الساعة 11:40
أهداف تدريس الملكية الفكرية في المدارس
المواطن - الرياض

قال بدر الراشد مدير أكاديمية الملكية الفكرية: إن الملكية الفكرية هي جميع الحقوق التي تحمي الفكر والإبداع الإنساني.

ولفت الراشد، خلال مداخلة هاتفية على قناة السعودية، اليوم الجمعة، إلى أن هناك أشكالًا وصورًا مختلفة للملكية الفكرية وفي كافة المجالات، مثل الملكية الصناعية وبراءات الاختراع والعلامات التجارية والأصناف النباتية، أو تحت حق المؤلف كالمؤلفات الأدبية والكتابية.

أضاف الراشد، أن مشروع إدراج مناهج الملكية الفكرية في المدارس بدأ منذ عامين، وحاليًّا يتم تدريس الطلاب بالفعل مواد وأبحاثًا ذات علاقة بالملكية الفكرية، مشيرًا إلى أن المشروع نتاج تعاون بين أكاديمية الملكية الفكرية ووزارة التربية والتعليم.

الهدف من المشروع

أكد الراشد أن الهدف من المشروع حقن مناهج التعليم العام بمعلومات عن الملكية الفكرية والابتكار، وذلك بشكل تراكمي لسنين التخرج، مشيرًا إلى أن عدد المستفيدين من المشروع 6 ملايين طالب، وهم بمثابة قادة المستقبل، وأغلب أطفال الجيل الحالي يميلون إلى الابتكار عكس الجيل الماضي لذلك نعمل على توجيه فكرهم نحو الابتكار والابداع بشكل صحيح.

أكد الراشد أنه تم دراسة نماذج عالمية عن الابتكار وذلك من خلال المرحلة الأولى للمشروع وهي مرحلة البحوث والدراسات ذات العلاقة، وتم انتقاء ما يتناسب مع المملكة والقوانين والأنظمة، وأيضًا الأطفال والمجتمع.

تهيئة المعلمين

لفت الراشد إلى أن المشروع ركز في البداية على تهيئة المعلمين والمشرفين، قبل الطلاب، حيث تم تدريب المدربين لقيامهم فيما بعد بتدريب باقي المعلمين في وزارة التربية والتعليم، حيث تم تدريب حتى الآن 100 معلم و100 مشرف.

أشار الراشد إلى أنه يتم تحفيز الطلاب وتوجيه فكرهم نحو الابداع والابتكار، فغالبية الطلاب إذا تركتهم في غرفة سيبدعون بها ويخرجون بمنتج، لذا نعمل على توجيه فكرهم بالشكل الأمثل، بحيث نكتشف أفضل ما في كل شخص.

فائدة إستراتيجية

أكد الراشد أن الفائدة من تدريس مناهج الملكية الفكرية في المدارس هي فائدة إستراتيجية، لا يمكن أن نلمسها حاليًّا أو بعد فترة بسيطة شهر أو شهرين، ولكن الفائدة تكمن فيما بعد، حيث يتوقع أن دراسة مناهج الملكية الفكرية تساهم بشكل مباشر في شخصية الأطفال، وسيظهر هذا لاحقًا بمجرد توجيه فكرهم نحو الابداع والابتكار وتعليمهم كيف يستفيدون من ذلك في ظهور منتج جديد يفيد المملكة بالفعل.