احتشاد مئات الآلاف من مؤيديه

الظهور الأول لعمران خان عقب واقعة الاغتيال

2022-11-27 الساعة 10:20
الظهور الأول لعمران خان عقب واقعة الاغتيال
المواطن - ترجمة: هالة عبدالرحمن

تحدث رئيس الوزراء الباكستاني المعزول، عمران خان، إلى مئات الآلاف من مؤيديه في أول ظهور علني له منذ إطلاق النار عليه وإصابته قبل ثلاثة أسابيع.

مسيرات حاشدة

وتجمعت حشود في مسيرة بمدينة روالبندي حاملة الأعلام واللافتات. وحثهم نجم الكريكيت السابق على العيش بدون الخوف من الموت.

وقال عمران خان، عبر حسابه على تويتر اليوم الأحد: أود أن أشكر جميع الأشخاص الذين أتوا بأعداد ضخمة من جميع أنحاء باكستان إلى يوم أمس في روالبندي آزادي.

وأضاف: سوف تستمر تحركاتنا حتى نؤسس حكم القانون والحرية الحقيقية.

الظهور الأول

ويعد هذا هو الظهور العلني الأول لخان الذي يقود مسيرة احتجاجية تعرف بالمسيرة الطويلة للضغط على السلطات من أجل إجراء انتخابات عامة مبكرة.

وأصيب خان في ساقه خلال هجوم وقع في 3 من شهر نوفمبر الجاري، ليزيد من الغموض في بلد يعاني من اضطرابات سياسية في أعقاب الإطاحة برئيس الوزراء السابق لاعب الكريكيت عبر تصويت في البرلمان لحجب الثقة.

محاولة اغتيال جديدة

وزعم خان، أمس السبت، أن ثلاثة مجرمين ينتظرون القيام بمحاولة أخرى لاغتياله. لكنه قال إن الخوف يحول أمة بكاملها إلى عبيد، وقال لمؤيديه إنه لا ينبغي ترهيبهم بالتهديدات أو بالعنف.

وخلال خطابه، اعترف أيضاً بالفشل في معالجة الفساد خلال فترة رئاسته للوزراء، قائلاً إنه فشل في إخضاع الأقوياء للقانون.

مسيرة خان

وجرت المسيرة في روالبندي، المدينة التي يتمركز فيها الجيش الباكستاني ذو النفوذ. ووصف الحدث بأنه ذروة مسيرة خان الطويلة، بعد سلسلة من المسيرات التي كان يطالب خلالها بإجراء انتخابات مبكرة، وفقًا لبي بي سي.

وقبل ذلك، وضعت السلطات حواجز على الطرق وحثته على إلغاء المسيرة، مشيرة إلى خطر اندلاع أعمال عنف، لكنه رفض.

موقف السلطات

ولوحت الشرطة الباكستانية باستخدام الحزم هذه المرة عند أي محاولة من قبل أنصار خان لدخول إسلام أباد.

وأصدر وزير الداخلية رانا ثناء الله الذي قال خان إنه متورط في مؤامرة الاغتيال، إنذارًا أحمر الجمعة الماضية، محذرًا من تهديدات أمنية للتجمع.