التمر والسمن والبر عناصرهم

مقارنة الأكلات الشتوية في سهيل والحميمين والعقارب

2022-11-28 الساعة 6:17
مقارنة الأكلات الشتوية في سهيل والحميمين والعقارب
المواطن - الرياض

قال خبير الفلك والأرصاد الدكتور خالد الزعاق، إن “مأكلنا ومشربنا وملبسنا حتى مسكننا قائم على الفصول والمواسم”، موضحًا أن “الطعام لدينا ينقسم إلى قسمين شتوي وصيفي، الصيفي قائم على المشرب، والشتوي قائم على المأكل، وعناصره ثلاثة التمر والسمن والبر”.

فرق الأطعمة بالمواسم

وأضاف الزعاق، خلال فقرته “تقويم” المذاعة على قناة “العربية” “في موسم سهيل يصير عندنا وفرة في التمر، وفي موسم الحميمين يصبح هناك وفرة في البر، وفي موسم العقارب تصبح هناك وفرة في السمن”.

ولفت إلى أن أهل الشمال والجنوب والشرق والغرب يخلطون هذه العناصر الثلاث بنسب تتواءم وتتناسب مع الثقافة.

خطر الأكلات الشتوية

وكانت الهيئة العامة للغذاء والدواء، قالت في وقت سابق إن محتوى الأكلات الشتوية من السكر والدهون تزود الجسم بالطاقة وتوليد الحرارة، ولكن الاستهلاك المفرط لهذه العناصر يؤثر على الصحة بشكل سلبي.

وحذر فيصل بن سنيد مدير إدارة الغذاء الصحي بالهيئة من الاستهلاك المفرط لهذه العناصر الغذائية التي تحتوي مكوناتها على دقيق البر والتمر، نظرًا لأنه لها تبعات صحية على جسم الإنسان، موضحًا أنه طالما أن الطاقة المأخوذة من الأطعمة تعادل الطاقة المستهلكة فلا داعي للقلق حيال الاستهلاك المفرط لها.

وحث على ضرورة أن يكون معدل الطاقة المأخوذة من الأطعمة مساويًا للطاقة المستهلكة لكي ينعم الإنسان بصحة جيدة، مع المحافظة على القيام ببعض الأنشطة البدنية الخفيفة.