سيكون السفر صعبًا في ذلك اليوم

ناسا تحذر 40 مليون شخص بسبب اقتراب الكسوف الاستثنائي

الثلاثاء ٢ أبريل ٢٠٢٤ الساعة ١١:٠٨ مساءً
ناسا تحذر 40 مليون شخص بسبب اقتراب الكسوف الاستثنائي
المواطن - ترجمة: هالة عبدالرحمن

ينتظر الملايين حول العالم حدثًا استثنائيًّا، في الثامن من إبريل الجاري، حيث سيجدون أنفسهم غارقين في ظلام مؤقت مع حدوث كسوف كلي نادر للشمس.

كسوف استثنائي للشمس

وسيعبر الكسوف، وهو الأول من نوعه في الولايات المتحدة منذ عام 2017، قارة أمريكا الشمالية، بدءًا من المكسيك قبل دخول الولايات المتحدة، ليؤثر على 13 ولاية ويغادر الشمال الشرقي ليدخل كندا.

ووجهت وكالة ناسا تحذيرًا لـ 40 مليون شخص حول العالم، ومن المرجح أن يكون السفر صعبًا في ذلك اليوم نظرًا للعدد الكبير من الأشخاص الذين يسافرون لمشاهدة الحدث. ويتم حث سائقي السيارات على البحث عن وجهتهم ومعرفة المكان الذي قد يحتاجون إلى التوقف فيه لشراء الوقود والضروريات  الأخرى.

نصيحة لهواة علم الفلك

وقالت ناسا: “نظرًا لأنه من المتوقع أن تكون حركة المرور كثيفة، ننصح الأشخاص بحزم مجموعة أدوات الطوارئ في سياراتهم في حالة حدوث تأخيرات شديدة”.

وناشدت هواة علم الفلك توخي الحذر عند مشاهدة الكسوف من خلال شراء النظارات المناسبة حتى لا تلحق الضرر بأعينهم. وتدعم وكالة ناسا هذه النصيحة أيضًا، والتي تنصح بشدة باستخدام “نظارات آمنة لمشاهدة الشمس (“نظارات الكسوف”) أو عارض شمسي آمن محمول باليد في جميع الأوقات”.

اقتراب الحدث الاستثنائي

بدأ الترقب لحدوث كسوف الشمس الكلي لعام 2024. وسيكون الكسوف، الذي سيحدث في 8 إبريل، مرئيًّا من المكسيك عبر كندا، ما يسلط الضوء على لحظة قصيرة عندما يتحول النهار مؤقتًا إلى ليل.

يصفه الكثيرون بأنه ليس مجرد أمر مذهل، بل ربما يكون روحانيًّا أيضًا، على الرغم من أنه يأتي مع مجموعة المخاطر الخاصة به.

آخر كسوف كلي للشمس

وذكرت وكالة ناسا أن هذا هو آخر كسوف كلي للشمس يمكن رؤيته في الولايات الـ 48 السفلى حتى عام 2044. وحذرت من ضرورة أخذ الحيطة والحذر وعدم النظر مباشرة الى الشمس إلا من خلال نظارات متخصصة.

ويعد الكسوف الكلي للشمس يوم 8 إبريل جزءًا من نمط متكرر من الكسوف الذي زار أمريكا الشمالية آخر مرة في عام 1970، وسيتكرر مرة أخرى في عام 2078. ولهذا السبب يتكرر نفس الكسوف كل 54 عامًا.

تعليقك على الخبر
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني | الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
التعليق
الاسم
البريد الإلكتروني