لا يُمكن لأي دولة غير المملكة أن تقوم بتنظيم الحج

السعودية وموسم الحج.. قدرات تنظيمية وخبرات كبيرة في إدارة الحشود

الثلاثاء ١٨ يونيو ٢٠٢٤ الساعة ١٢:٢٢ صباحاً
السعودية وموسم الحج.. قدرات تنظيمية وخبرات كبيرة في إدارة الحشود
المواطن - فريق التحرير

ألقى رئيس الهيئة العليا للحج والعمرة في العراق سامي المسعودي كلمة رؤساء مكاتب شؤون الحجاج في حفل الاستقبال السنوي لكبار الشخصيات الإسلامية الذين أدوا فريضة الحج، حيث أشاد بجهود المملكة في تقديم كل الخدمات والدعم لضيوف الرحمن لتأدية مناسكهم بسهولة ويسر وطمأنينة.

وتأتي كلمة ممثل وفود وبعثات الحج كدلالة ساطعة على القدرات التنظيمية العالية التي تتمتع بها الحكومة السعودية، والمستوى المتطور للخدمات التي توفرها المملكة لراحة ضيوف الرحمن وطمأنينتهم وسلامتهم.

جهود تتطور عاماً بعد عام

وأثنى ممثل الوفود على ما تقدمه حكومة المملكة من جهود كبيرة تتطور عاماً بعد عام، حيث تقود المملكة الحج وتديره بكل اقتدار وتميز وعطاء منقطع النظير، وتسخر جميع طاقاتها المالية والبشرية والتقنية والخدمية لخدمة ضيوف الرحمن، وهو جهد فائق وجبار، لا يُمكن لأي دولة أن تقوم به سوى المملكة.

ووفقا للمراقبين، فإن كلمة ممثل بعثات الحج تؤكد على التعاون الدائم مع حكومة المملكة، والحرص على التنسيق مع وزارة الحج والعمرة، والاستجابة لكل المتطلبات الخدمية والتنظيمية، بما يسهم في تحقيق موسم حج آمن، يؤدي فيه وفود الرحمن مناسكهم في يسر وطمأنينة.

البعد عن أي شعارات سياسية

كذلك تعكس كلمة ممثل وفود الحج الاتفاق التام مع التعليمات الصادرة عن المملكة بشأن البعد عن أي شعارات سياسية أو دعوات مذهبية يمكن أن تعكر صفو الحج وتهدد أمن الحجيج.

أيضا شددت كلمة الوفود على الالتزام الكامل بكل ما يصدر من المملكة من أنظمة أو تعليمات تنظم الحج وتحافظ على أمن الحجاج وسلامتهم، بما يعزز الانسجام والتفاهم بين جميع الوفود ويساعد في الحفاظ على سلامة الحجاج وإنجاح موسم الحج.

قدرات تنظيمية وخبرات كبيرة

كما أعلنت وفود وبعثات الحج بوضوح أنه لا يُمكن لأي دولة غير المملكة أن تقوم بتنظيم الحج؛ بفضل ما تتمتع به من قدرات تنظيمية وخبرات كبيرة في إدارة ملايين الحشود الذين يتوافدون إليها كل عام، من كل بلاد العالم، حيث تتفانى الجهات المعنية في خدمتهم وتحرص على راحتهم، ويظهر ذلك جليًا، في جهود المملكة الدائمة لتطوير الأعمال وتسهيل أداء النسك على الحجاج، وذلك ضمن نقلة تحولية تصنعها رؤية المملكة 2030.

أيضا، أشاد ممثل وفود الحج بآليات التطوير التي تتبعها المملكة، للاستمتاع للملاحظات وتلبية الاحتياجات من خلال المؤتمر السنوي لخدمات الحج، والذي أصبح بمثابة محطة سنوية ومنصة يلتقي فيها المعنيون بكل الجهات التي تخدم الحجاج، وتجري النقاشات البناءة للارتقاء بالتجربة، مما يشعر حقًا باهتمام المملكة وحرصها على خدمة ضيوف الرحمن.

استعدادات مبكرة لوزارة الحج

بدورها، تقوم وزارة الحج والعمرة باستعدادات مبكرة عبر تسليم المتطلبات لبعثات الحج، وإعلان الجدول الزمني يوم 12 من ذي الحجة من العام الماضي، وهو ما كان بمثابة خارطة طريق، وضحت للبعثات ماذا ستعمل لحج هذا العام، مما مكنها من التخطيط والتنفيذ المبكر، وهو ما انعكس على جودة الخدمات وراحة الحجاج، ويعكس التطوير السريع الذي تحاول بعثات الحج مواكبته.

تعليقك على الخبر
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني | الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
التعليق
الاسم
البريد الإلكتروني