لقاءات وصفقات تجمع مشاهير السياسة والمال في الخفاء

ما لا تعرفه عن المخيم الصيفي السري لمليارديرات العالم

الثلاثاء ٩ يوليو ٢٠٢٤ الساعة ١١:٣٥ مساءً
ما لا تعرفه عن المخيم الصيفي السري لمليارديرات العالم
المواطن - ترجمة: هالة عبدالرحمن

يسافر مشاهير العالم وأقوى القادة في مجال الأعمال والإعلام والسياسة إلى منتجع صن فالي، في أيداهو الأمريكية، لحضور مؤتمر خاص للإعلام والتكنولوجيا يستضيفه بنك الاستثمار في نيويورك ألين آند كو (Allen & Company).

جدول أعمال المخيم الصيفي السري للمليارديرات

وقال تقرير شبكة “سي إن إن” الأمريكية: إنه بحضور أغنى وأقوى رجال الأعمال، يتم الحفاظ على سرية جدول أعمال المؤتمر وموضوعات المحاضرات، ويتعين على المراسلين الذين يحضرون عمومًا الابتعاد عن النشر، حتى يتمكن مشاهير السياسة والأعمال من الاختلاط والتحدث بحرية أثناء تجولهم في المنتجع الجبلي، والثرثرة حول القطاعات المختلفة، وفي بعض الأحيان، وإبرام صفقات بمليارات الدولارات.

ومن المتوقع أن يهبط موكب الطائرات الخاصة هذا العام اليوم الثلاثاء، كما ذكرت صحيفة «أيداهو ماونتن إكسبريس» الشهر الماضي، حيث يجتمع العشرات من سماسرة النفوذ، بما في ذلك زعيم الذكاء الاصطناعي سام ألتمان؛ والرئيس التنفيذي لشركة ديزني بوب إيغر وزمرة من خلفائه المحتملين؛ بالإضافة إلى جميع وجوه المعتادة مثل تيم كوك من شركة أبل، ومارك زوكربيرغ من ميتا، وسوندار بيتشاي من غوغل، وأقطاب الإعلام مثل روبرت مردوخ وأوبرا وينفري وغيرهم الكثير، بما في ذلك ديفيد زاسلاف، الرئيس التنفيذي للشركة الأم لشبكة “CNN”، وارنر براذرز ديسكفري، وفقًا لمجلة “فارايتي”.

مدبرة منزل تفضح عنصرية جيف بيزوس

غياب مشاهير عن المشاركة

ومن ضمن الأسماء الغائبة عن قائمة الضيوف هذا العام هناك، بافيت، الذي عادة ما يكون لاعبًا أساسيًّا في هذا الحدث ولكنه يبلغ من العمر 94 عامًا تقريبًا، وربما سيكون سعيدًا بالسماح لخليفته، غريغ أبيل، البالغ من العمر 62 عامًا، بالسفر نيابة عنه.

وغاب كذلك هذا العام الملياردير الأمريكي إيلون ماسك مالك منصة إكس عن المشاركة في المخيم الصيفي بصن فالي.

المخيم الصيفي السري للمليارديرات

البدائل المحتملة لبايدن ضمن نقاشات الحضور

وتشمل الأحاديث المتوقعة هذا العام مواضيع مثل الذكاء الاصطناعي، ومن سيخلف بوب إيغر في ديزني، والمفاوضات المثيرة التي أدت إلى اندماج باراماونت وسكاي دانس.

وقد تتضمن أحاديث المخيم الصيفي هذا العام، قدرة الرئيس الأمريكي جو بايدن على القيام بحملته الانتخابية، وهو ما يثير قلق المانحين الأثرياء والمسؤولين الديمقراطيين، كما تشمل قائمة ضيوف هذا العام ثلاث شخصيات مهمة، وهم غريتشين ويتمر، وجوش شابيرو، وويس مور، وجميعهم تم طرحهم كبدائل محتملين لبايدن، حتى مع إنكار الرئيس بقوة أنه يفكر في الانسحاب.

انتقادات لمنتجع المليارديرات الصيفي

وينتقد البعض مقدار القوة التي سمحت بها الولايات المتحدة لطبقة المليارديرات لديها، وكيف تؤدي أحداث مثل صن فالي إلى تضخيم عدم المساواة في أمريكا.

ووفقًا لرؤية الكاتب هاميلتون نولان في عام 2021، “فإن صن فالي هو المكان الذي يتم فيه تكريم المليارديرات من قبل أصحاب الملايين فقط؛ حيث يعقد المليونيرات ما يكفي من الصفقات للسماح لهم بشراء منازلهم حول المتعددة، وهذا هو النموذج العجيب للرأسمالية الأمريكية في العمل، التي تسمح لمجموعة صغيرة من الأثرياء تأكل الكعكة بأكملها، بينما تتجمع الأمة بأكملها عند مجرى النهر، على أمل انتزاع القليل من الفتات المتساقطة”.

تعليقك على الخبر
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني | الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
التعليق
الاسم
البريد الإلكتروني