مدير عام النقل بعسير لـ “المواطن”: انخفاض نسبة الوفيات بعسير الى 54 % والاصابات الى 62%
الأهالي يطالبون بتعديل المنعطفات وتكثيف السلامة بين عسير ونجران

مدير عام النقل بعسير لـ “المواطن”: انخفاض نسبة الوفيات بعسير الى 54 % والاصابات الى 62%

الساعة 10:59 مساءً
- ‎فياخبار رئيسية, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
مدير عام النقل بعسير لـ “المواطن”: انخفاض نسبة الوفيات بعسير الى 54 %  والاصابات الى 62%
المواطن – سلمان آل مقرح – أبها

يعاني سالكو طريق عسير- نجران من كثرة المنعطفات الخطرة، والتي لا تزال تحصد الأرواح، خصوصًا بعد محافظة سراة عبيدة باتجاه نجران.

وقال عدد من الأهالي: إن الطريق الذي يربط عسير بنجران تكثر به المنعطفات والملفات الخطرة، والتي لا تعترف بسلامة العابرين، بعدما أغفلت اللوحات التحذيرية، في وقت يشهد الطريق منحنيات خطرة، خصوصًا بعد سراة عبيدة في الموقع المسمى آل بسام وآل سليمان، حيث حصدت تلك المنعطفات العديد من الأرواح وشهدت العديد من الحوادث؛ لكونها منعطفات حادة وخطرة.

وقال سعيد القحطاني ومحمد البشري: إنه لا يكاد شهر يمر إلا يقع حادث مؤلم في تلك المنعطفات؛ حيث تتواجد ثلاثة منعطفات بالقرب من بعضها، وشهدت حوادث مميتة راح ضحيتها العديد من الأبرياء.

تعديل المنعطفات:

وطالب المواطن حسن القحطاني وزارة النقل بمراجعة الطريق الدولي الرابط بين منطقتي عسير ونجران، خصوصًا أن هناك منعطفات وتقاطعات خطرة، كما أن هناك أكثر من منعطف خطير وتقاطع بين محافظتي سراة عبيدة والحرجة وصولًا إلى ظهران الجنوب وتحتاج دراسات وتوفير وسائل للسلامة وإرشادات تحذيرية لضمان سلامة العابرين خصوصًا من يجهلون الطريق ويسلكونه مساءً، كما أن القرى المنتشرة على امتداد الطريق وكثرة التقاطعات سببت العديد من الحوادث خصوصًا لكبار السن الذي يقطعون الطريق للوصول لمصالحهم.

حيوانات سائبة:

وطالب فرحان آل مقرح وسعد الشريفي وزارة النقل بعمل شبك أو ما يسمى بالشائك على امتداد الطريق؛ لأنه يوجد به إبل سائبة وحيوانات أخرى سببت العديد من الحوادث، خصوصًا لفئة الشباب الذي يقطعون الطريق بسرعة جنونية دون مراعاة لحقوق الطريق، حيث تنتشر تلك الحيوانات بشكل كبير خصوصًا في الفترة المسائية، مطالبين النقل بالوقوف على الأماكن التي تكثر بها وعمل ما يستحق عمله لسلامة سالكي الطريق.

وسائل السلامة:

وطالب المواطن يحيى الحياني وزراه النقل بتكليف المقاولين بوضع لوحات تحذيرية عند المنعطفات الخطرة، وصيانة الطريق بصفة دورية، وإضاءة الطريق كاملًا، مع وضع لوحات كبيرة تشير إلى خطورة تلك المنعطفات، مع تكثيف أعمال السلامة والإرشاد، خصوصًا في المواقع الخطرة لسلامة مرتادي الطريق والحد من الحوادث التي راح ضحيتها العديد من الأبرياء.

انخفاض الوفيات والاصابات:

في المقابل، قال مدير عام النقل بعسير المهندس مطلق الشراري في تصريحات لـ”المواطن“: إن هناك صيانة دورية لطرق عسير وإعادة دراسات ومراجعات لبعض المنعطفات وهناك تكثيف لوسائل السلامة.

وأضاف أنه في نهاية عام 2019 انخفضت الوفيات بنسبة 30% مقارنة بعام 2018، وأن هذا العام وحتى تاريخ 31/ 10/ 2020 شهدت المنطقة انخفاض للحوادث لم نشهده في تاريخ عسير، حيث انخفضت الحوادث بنسبة 54% والإصابات بنسبة 62%، وهذه مؤشرات جيدة.

وكشف أن هناك 6 مشاريع للسلامة المرورية، ويضاف عليها أيضًا مشاريع أعمال قسم الصيانة وعددها 10 مشاريع وكل عقد أيضًا من تلك المشاريع فيه وسائل سلامة، وهذه لها دور كبير والإدارة تبذل جهدها للوصول إلى أفضل معايير السلامة.

 


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :