بشار الأسد: لا مهادنة مع الإرهاب

بشار الأسد: لا مهادنة مع الإرهاب

الساعة 9:14 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي
470
0
طباعة
بشار الاسد

  ......       

قال الرئيس السوري، بشار الأسد، الأحد، إنه لا مجال للمهادنة مع المجموعات “التكفيرية والإرهابية”، وأن سوريا ستواجه بحزم الإرهاب بكل أشكاله بالتوازي مع استمرار الحكومة بالعمل لتنفيذ البرنامج السياسي لحل الأزمة الدموية التي راح ضحيتها أكثر من70 ألف قتيل.

وأشار الأسد، خلال لقائه بوفد من الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية، إلى “تحسن الأوضاع في سوريا بفضل صمود الشعب السوري والتفافه حول جيشه الباسل”، طبقاً لما أوردت وكالة الأنباء الرسمية، سانا.

وتزامنت تصريحات الأسد مع إعلان المعارضة عن سقوط 566 قتيلاً، الأحد، على يد القوات النظامية والمليشيات الموالية لنظامه، ما يجعل الأحد اليوم الأكثر دموية منذ بدء الثورة السورية في مارس/ آذار عام 2011.

وشدد الأسد على أن: “غنى لبنان وسوريا وتنوعهما السياسي والثقافي والاجتماعي يعززان قوتهما في مواجهة الغزو الفكري الذي تتعرض له المنطقة وفي إحباط المخططات الخارجية الساعية إلى خلق سايكس بيكو جديد يقسم المنطقة على أساس
طائفي ومذهبي وعرقي”، طبقاً للمصدر.

ودخلت الأزمة السورية عامها الثالث، وسط احتدام المواجهات والعمليات العسكرية بين القوات الموالية للنظام ومسلحين معارضين، دون بوادر حل سياسي، في حين تتبادل الحكومة والمعارضة الاتهامات حول مسؤولية الأحداث في البلاد.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. الملك سلمان يعقد جلسة مباحثات مع أمير الكويت