بالصور.. “البدير” يلتقي المبتعثين في بريطانيا ويثني على جهودهم

بالصور.. “البدير” يلتقي المبتعثين في بريطانيا ويثني على جهودهم

الساعة 11:27 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1925
0
طباعة
image (14)

  ......       

ألقى إمام وخطيب الحرم النبوي -الشيخ صلاح البدير- محاضرة في جامع التوحيد في نيوكاسل بشمال شرق بريطانيا، بعد أن أمّ المصلين لصلاة الظهر من يوم أمس الخميس.

وركز البدير -في مستهل حديثه- على الجانب الأخلاقي وترسيخه في النفوس، وذلك من وحي القرآن والسنة؛ إذ إن الأمة اليوم -بشكل عام، والأقليات المسلمة في الغرب خاصة- أحوج ما تكون إلى ذلك.

كما دعا المسلمين إلى التخلق بأخلاق الإسلام السمحة، التي تعكس السماحة في النفوس والأخلاق النبيلة والتسامح ونبذ العنف والإرهاب.

وقال البدير: “يجب على كل مسلم أن تكون تصرفاته تعكس تلك القيم التي خلدها الإسلام في القرآن الكريم والسنة المطهرة .

وتابع قائلاً: “الله شرف عباده بهذا الدين الذي ابتعث به رسله وأنبياءه، وختمهم بخاتم الرسل والأنبياء محمد -صلى الله عليه وسلم- ‏وجعل من الإسلام مصدراً لكل خير للفرد والمجتمع‏،‏ وجعل من هذا الدين معيناً للأخلاق الإنسانية المثلى، التي تسعد الفرد وتسعد المجتمع‏.

وخاطب البدير الحضور: “لعلكم جميعاً تذكرون مصداق هذا في كلام رسول الله -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- عندما قال‏:‏ (‏‏(‏إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق‏)‏‏)‏‏، مبيناً أن الإسلام والإيمان من جانب‏،‏ والأخلاق الإنسانية السامية المثلى من جانب آخر‏.

وساق البدير كثيراً من الأمثلة والنماذج الرائعة للمصطفى -صلى الله عليه وسلم- في طريقة تعامله مع المسلمين وغير المسلمين، موضحاً أن المسلم يجب -وخاصة في بلاد الغرب- أن يكون نموذج المعتز بدينه، الذي يقدم الإسلام إلى الآخرين بالأفعال قبل الأقوال، من خلال التزامه بدينه وأخلاقه وسلوكه وتعامله وأدائه، ومن خلال فهمه الصحيح المتوازن لدينه .

وفي سياق متصل، تم تكريم رائد العمل التطوعي في نيوكاسل -الحاج مصطفى، أحد التجار المقيمين في بريطانيا- والذي يبذل جهوداً كبيرة في الأعمال التطوعية الخيرية بـ “نيوكاسل”، ويقف خلف مشروع مجمع التوحيد الإسلامي، حيث تسلم “بشت” من يد الشيخ صلاح البدير.

والتقى الشيخ صلاح البدير بالطلبة السعوديين، تحت إشراف النادي السعودي في نيوكاسل.

ووجه البدير كلمة للطلاب وأثنى على جهودهم في تحمل عناء السفر والغربة في سبيل تلقي العلوم النافعة لخدمة أوطانهم، وأوصاهم بضرورة التمسك بالكتاب والسنة والمحافظة عليها وتمثيل الإسلام خير تمثيل والبعد عن أماكن الشبهات.

وأكد البدير أن الطلبة عماد المستقبل، وقال: “أنتم من سوف نحيل إليه إدارة المستقبل، ومن نؤمل عليه -بعد الله- في بناء الوطن ورعايته خير رعاية، بالعلم النافع الذي يعود على الجميع بالخير والنماء.

وذكر البدير أن الدولة تنفق أموالاً طائلة في مشروع الابتعاث، من أجل بناء سواعد وعماد المستقبل (الشباب)، وطلب من هذا الجانب، مضاعفة الجهود واستغلال فرصة الابتعاث لاكتساب العلم والمعرفة؛ حيث كانت القاعة تشهدت حضوراً كبيراً وتفاعلاً لافتاً وملحوظاً من الطلبة السعوديين.

وعبر الشيخ البدير عن شكره لجميع القائمين على ترتيب هذه ا الزيارة التي تصب في مصلحة الإسلام والمسلمين، مشيداً بالجهود الرائعة للنادي السعودي في نيوكاسل لإدارة اللقاء.

من ناحيته، أشار الدكتور أحمد تركستاني -رئيس الشؤون الثقافية بالملحقية الثقافية في بريطانيا- إلى دور المملكة وعلمائها في نشر الإسلام وسماحته.

وبين تركستاني أن جميع المراكز الإسلامية -خارج المملكة- تحرص على استضافة المشايخ من السعودية؛ لإلقاء الدروس وتصحيح بعض المفاهيم المغلوطة عن الإسلام.

وعن الزيارة وهدفها، أوضح عبدالعزيز الحربي -مدير مكتب الدعوة ببريطانيا- أنها تلبية لرغبة المراكز الإسلامية في بريطانيا، للالتقاء بأئمة الحرمين لإلقاء بعض الدروس والمحاضرات، والتواصل مع المسلمين لإبراز دور ومكانة المملكة وجهودها في نشر قيم الإسلام النبيلة.

كما عبر سالم البلوي -رئيس النادي السعودي في نيوكاسل- عن سعادته بزيارة ضيف نيوكاسل -الشيخ صلاح البدير- وجميع المرافقين الذي كانوا معه.

من ناحيته قال أحد الطلاب المبتعثين لدرجة الدكتوراه -عودة العنزي- إن الزيارة تخفف عنهم آلام الغربة، خاصة عند لقائهم أحد علماء المملكة وأئمة الحرم، يتحدث معهم ويشاركهم همومهم، ويرد على استفساراتهم.

وأضاف: “كان لقاءً رائعاً، ونشكر النادي السعودي في نيوكاسل على تنظيمه الرائع ونشاطه الكبير في استضافة اللقاء.

 

image (15)

 

image (16)

 

image (17)


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. المملكة والإمارات تستحوذان على سوق الطائرات الخاصة بالمنطقة

المواطن – وكالات  بالرغم من تراجع المؤشرات الاقتصادية