600 اقتصادي يناقشون 88 فرصة استثمارية بمنتدى الاستثمار الثاني بنجران

600 اقتصادي يناقشون 88 فرصة استثمارية بمنتدى الاستثمار الثاني بنجران

الساعة 1:26 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
880
0
طباعة
امير نجران

  ......       

يفتتح صاحبُ السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران -مساء غدٍ- أعمالَ المنتدى الثاني للاستثمار بنجران بعنوان (نجران أرض الفرص اللامحدودة ) والمعرض المصاحب، حضور رئيس وزراء ماليزيا الأسبق مهاتير محمد وعدد من أصحاب المعالي الوزراء ورجال الأعمال والاقتصاد، وذلك بمركز الأمير مشعل للمؤتمرات والفعاليات.

وأوضح الرئيس التنفيذي للمنتدى -محمد بن حسن شتران- أن فكرة إقامة المنتدى جاءت امتداداً للنجاح الذي تحقق في نسخته الأولى من خلال تميزه في فتح آفاق أوسع للمستثمرين من داخل المملكة وخارجها، وإطلاعهم على الفرص الاستثمارية بالمنطقة التي تمتاز بمناخ استثماري متنوع بما تمتلكه من موارد طبيعية متعددة، مفيداً أن أعمال المنتدى ستشهد شرحاً لاستراتيجيات المنطقة لتفعيل الاستثمار، وعرض ما تم بشأن تهيئة البنية التحتية لتسهيل الاستثمار، ومعرفة مرئيات أصحاب الأعمال نحو تفعيل الاستثمار في المنطقة.

وبيَّن أن المنتدى -على مدى ثلاثة أيام- يطرح 88 فرصة استثمارية تقدمها أمانة المنطقة وإداراتي المياه والزراعة وفرع الهيئة العامة للسياحة والآثار والغرفة التجارية، بمشاركة 600 اقتصادي من داخل وخارج المنطقة، لافتاً النظر إلى أن أعمال المنتدى إضافة إلى الجلسة الافتتاحية تضم 6 جلسات على مدى يومين بواقع 3 جلسات في اليوم.

وقال إن أبرز محاور المنتدى تشمل البيئة الاستثمارية الجاذبة في نجران إنجازات ووقائع، والاستثمار البشري بين التعليم والتوظيف، والخدمات والبنى التحتية ودورها في النمو الاقتصادي، وجذب الاستثمارات في المنطقة، كذلك دور الجهات التمويلية في دعم الاستثمار في نجران، وسبل تطوير القطاع الصناعي لتعزيز الهوية الاقتصادية لمنطقة نجران وطرح واستعراض الفرص الاستثمارية بها.

وأبان شتران أنه خصص في اليوم الأول عقب حفل الافتتاح جلسة عمل عن دور القطاع الحكومي في دعم وتنمية المنطقة يشارك فيها معالي وزير الاسكان الدكتور شويش بن سعود الضويحي ومعالي وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة ومحافظ الهيئة العامة للاستثمار عبداللطيف العثمان.

وأشار إلى أن الجلسة الأولى تركز على محور البيئة الاستثمارية في نجران إنجازات وفرص، وتستعرض الإمكانيات والفرص والمزايا الاستثمارية بمنطقة نجران مع التركيز على واقع البيئة الاستثمارية، والفرص المتاحة للاستثمار بالمنطقة.

وفي الجلسة الثانية يتحدث المشاركون عن جاهزية البنية التحتية للاستثمار في نجران، إذ سيتم تسليط الضوء على واقع البنية التحتية، واستعراض مدى جاهزيتها لجذب المشاريع الاستثمارية.

وأفاد أن الجلسة الثالثة التي يشارك فيها دولة رئيس الوزراء الماليزي الأسبق تتناول موضوع النهوض بالمناطق الناشئة (التجربة الماليزية.. أنموذجاً والدروس المستفادة لمنطقة نجران)، حيث سيتحدث مهاتير محمد عن تجربة تحول ماليزيا من منطقة ناشئة إلى منطقة اقتصادية مُنافسة.

وأضاف الرئيس التنفيذي للمنتدى أن الجلسة الرابعة خصصت لآليات تطوير القطاع الصناعي والتعديني في منطقة نجران، وتستعرض هذه الجلسة واقع وفرص الاستثمار الصناعي والتعديني، وتناقش موضوع الاستثمار في ذات القطاع، ورؤية القطاع الخاص تجاه ذلك، فيما تناقش الجلسة الخامسة محور واقع وفرص الاستثمار في التعليم والتدريب بمنطقة نجران، ووجهة نظر المستثمرين حيالها.

وبيَّن أن الجلسات تختتم في اليوم الثالث بمناقشة دور التمويل في تشجيع الاستثمار في منطقة نجران، عبر تدارس برامج التمويل المتاحة وكيفية الاستفادة منها في تنمية الاستثمار المحلي، إلى جانب عرض الفرص التمويلية المتاحة التي توفرها بعض الجهات التمويلية.


قد يعجبك ايضاً

خبراء: الاستثمار المؤثر والمستدام بالقطاع غير الربحي أصبح توجهاً عالمياً

المواطن – الرياض أكد متحدثون دوليون، أن الاستثمار