الأمير مقرن: مدينة الملك عبدالله برابغ صرح اقتصاديّ جاذب للصناعات

الأمير مقرن: مدينة الملك عبدالله برابغ صرح اقتصاديّ جاذب للصناعات

الساعة 8:01 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1015
1
طباعة
148284_1381249892_3925

  ......       

زار الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود -النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، والمستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين، حفظه الله، اليوم- مدينة الملك عبدالله الاقتصادية برابغ.

وتوجه النائب الثاني لميناء الملك عبدالله، واطلع على مرافقه، التي تضمّ رافعة تعد من أطول ثلاث رافعات بالعالم، إلى جانب رصيف بطول “700″ متر مربع، واستمع لشرح من رئيس مجلس إدارة شركة تطوير الموانئ -صالح بن لادن- أوضح فيه أن الميناء يعدّ أول ميناء في الشرق الأوسط يمول بشكل كامل من قبل القطاع الخاص، لافتاً إلى أن الميناء في حال انتهاء مراحله التطويرية المختلفة، سيصبح ضمن أكبر عشرة موانئ في العالم, مفيداً أن أول تشغيل تجريبيّ للميناء، كان بتاريخ 28 سبتمبر 2013م، وأن المرحلة القادمة ستكون مرحلة تصدير في أواخر العام الميلادي الحالي, تليها مرحلة الاستيراد التي ستكون في بداية العام الميلادي القادم.

بعد ذلك انتقل النائب الثاني إلى أكاديمية العالم، واطلع على مرافقها التعليمية والترفيهية والطبية ومعاملها الخاصة بالتطبيق العملي لطلاب وطالبات الأكاديمية، واستمع سموه لشرح من رئيس تطوير الأعمال، وعلاقات المدن الصناعية ريان قطب، عن الأكاديمية وطرق التدريس الحديثة فيها، إلى جانب الأهداف المستقبلية لها.

وقال النائب الثاني -في تصريح صحفي- “أحب أن أنقل لسيدي خادم الحرمين الشريفين -الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود- وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- أن الذي رأيته اليوم ولله الحمد مشجع وجيد جدّاً، ولم نصل وحتى الآن لمرحلة الامتياز“.

وأضاف: ”محافظ ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار لديه طموحات، وما لمسته وسمعته من الشباب والفتيات السعوديّين العاملين في المدينة، يجعلني أستبشر بالخير إن شاء الله“.

وأكد النائب الثاني ضرورة التكامل والتواصل بين الوزارات للإسهام في رقي وتطوير المدينة وسرعة إنجاز العمل فيها“.

وأردف قائلاً: ”إن الأهداف التي رسمها خادم الحرمين الشريفين، ورسمتها هيئة المدن الصناعية، لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية برابغ، على أساس أن يكون هناك مردود مادي للمملكة، وتوظيف وتدريب وصناعات، أسهمت في نقل بعض الصناعات من بعض الدول إلى المدينة، وهذه بداية خير إن شاء الله”.

وتطرق النائب الثاني لأهمية وجود محطة قطار في المدينة، وقال: ”القطار سيعمل نقلة نوعية للمدينة؛ حيث سيمكّن سكانها من الوصول إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة بسرعة كبيرة.

وأكد أن المدينة في ظلّ توفّر جميع مقومات العمل والتعليم والسكن، والترفيه ووسائل مواصلات سريعة ستستقطب المواطنين للقدوم إليها.

كما تفقد النائب الثاني مشروع محطة قطار المدينة برابغ، الذي يقام ضمن مشروع قطار الحرمين، واطلع على مجسم المشروع، حيث قدم مدير عام إدارة الطرق والنقل بمنطقة مكة المكرمة -المهندس محمد توفيق مدني- شرحاً عن المشروع بين خلاله أنه سيربط مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بمطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة، بزمن لا يتجاوز 25 دقيقة، وقرابة الساعة عن كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة, متطرقاً لمراحل العمل المنفذة في المشروع، التي تحت التنفيذ.

ثم تجول في أرجاء المشروع، واطلع على سير العمل، وأهم الإنجازات في البنى التحتية والمباني في مختلف مواقع المشروع.


قد يعجبك ايضاً

بالصور .. مغادرة الملك سلمان قطر متوجهاً إلى البحرين