والد قتيل العقيق يتنازل عن زوجته : لم تكن تعلم أن الشيطان مع طعنة الغضب

والد قتيل العقيق يتنازل عن زوجته : لم تكن تعلم أن الشيطان مع طعنة الغضب

الساعة 3:00 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2090
6
طباعة
طعن - سكين - دم

  ......       

علمت “المواطن”، أن والد قتيل العقيق -على يد والدته- أعلن –اليوم- تنازله عن زوجته الخمسينية.

وقال مهدي راجح -والد القتيل لـ” المواطن”-: “ما حدث قضاء وقدر، حيث كانت الأم تمنع ابنها “راجح” من دخول إحدى الغرف، وهو يُصر على الدخول، وعندما كرر الدخول سددت له طعنة غضب في صدره وقع عليها.

وأضاف: “لم تكن تعلم أن الشيطان مع هذه الطعنة، خاصة وأنها تعاني اضطرابات نفسية وتراجع مستشفى بيشة بشكلٍ شهري، وهي الآن في حالة لا توصف من الانهيار”.

وتابع والد القتيل قائلاً: “بعد تنازلي سأذهب لإخراجها من السجن، وإكرام الابن بالدفن الذي لا يزال في ثلاجة المستشفى”.

وفي وقت سابق، أوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الباحة -العقيد سعد طراد الغامدي- أن الأجهزة الأمنية في شرطة العقيق، تلقت في الرابعة و(10) دقائق -من عصر الثلاثاء الماضي- بلاغاً من مستشفى العقيق العام، يفيد بوجود شخص في العقد الثاني من العمر (٢٤) عاماً، مصاب بطعنة في صدره، وعند محاولة إسعافه لفظ أنفاسه متأثراً بتلك الإصابة، مشيراً إلى أنهم فور تلقي البلاغ انتقلوا إلى المستشفى، وبمعاينة الجثمان من قبل الطبيب الشرعي، اتضح وجود طعنة غائرة بأعلى الصدر، تمتد إلى أسفل بطول (٣) سم، أدت لوفاته.

وأضاف آل طراد: “التحقيقات الأولية تبين أن المتسبب في هذا الحادث الأليم والدته -البالغة من العمر (٥١) عاماً- وكان سبب إقدامها على ذلك وجود خلافات بينهما.


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. هذا ما سيحدث لك إن توقفت عن شرب الماء لفترة طويلة