بموافقة الملك.. تعديل لائحة الابتعاث والتدريب لمنسوبي الجامعات

بموافقة الملك.. تعديل لائحة الابتعاث والتدريب لمنسوبي الجامعات

الساعة 6:39 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2160
0
طباعة
خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز

  ......       

صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين -الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء، رئيس مجلس التعليم العالي، حفظه الله- على عدد من القرارات التي اتخذها مجلس التعليم العالي في جلسته السادسة والسبعين.

صرح بذلك لوكالة الأنباء السعودية معالي وزير التعليم العالي، نائب رئيس مجلس التعليم العالي، الدكتور خالد بن محمد العنقري، حيث أوضح معاليه أن المجلس وافق على عدد من القرارات في جلسته السادسة والسبعين، من أهمها ما يلي:

الموافقة على تعديل المادة (الحادية والعشرين) من لائحة الابتعاث والتدريب لمنسوبي الجامعات، لتصبح وفق ما يلي:

“يتقاضى المبتعث والملتحق ببرنامج الدراسات العليا في الداخل، راتبه كاملاً وبدل الانتقال المستحق شهرياً، بما في ذلك بدل التفرغ للأطباء والصيادلة والأخصائيين والفنيين والمعيدين والمحاضرين بكليات الطب وطب الأسنان والصيدلة والتمريض والعلوم الطبية التطبيقية والمستشفيات الجامعية”.

كما وافق على أن يتم صرف بدل تفرغ، وبدل ساعات فرق العمل للعاملين في المجال الصحي أثناء فترة الابتعاث للدراسة بالداخل، في ضوء الضوابط والشروط التي أقرتها لجنة تدريب وابتعاث موظفي الخدمة المدنية.

وأضاف معاليه أن المجلس أيد توصية اللجنة الإشرافية للكراسي البحثية العلمية السعودية الدولية، والخاصة بإنشاء كرسي باسم خادم الحرمين الشريفين -الملك عبدالله بن عبدالعزيز، حفظه الله- للدراسات العربية في جامعة المكسيك، والمتضمنة الموافقة على إنشاء هذا الكرسي، والتوصية بتعيين الدكتور عمر عبدالعزيز السيف مشرفاً على الكرسي.

وقال العنقري، إن المجلس وافق -كذلك- على ارتباط كل من: مركز البحوث والاستشارات الطبية، ومركز الدراسات الاستشارية العمرانية بجامعة الدمام، كما وافق المجلس على عدد من مشروعات مذكرات التفاهم بين الجامعات السعودية، وبعض الجامعات العالمية.

وأوضح معالي وزير التعليم العالي، أن المجلس وافق -أيضاً- على إنشاء وكالة جديدة بالجامعة الإسلامية، تسمى وكالة الجامعة للتعاون الدولي والتبادل المعرفي، وكذلك وافق على إنشاء وكالة بجامعة الملك فيصل، تسمى وكالة الجامعة لشؤون الطالبات.

وأفاد أن من بين القرارات التي وافق عليها المجلس، تكليف عدد من أعضاء هيئة التدريس وكلاء لبعض الجامعات، أو التجديد لبعض المكلفين حالياً، وذلك فق ما يلي:
– تكليف الدكتور عبدالرحمن بن سلطان بن عبدالرحمن العنقري، وكيلاً لجامعة الملك فيصل للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع لمدة ثلاث سنوات. وتكليف الدكتور خالد بن سعد بن علي آل جلبان، وكيلاً لجامعة الملك خالد للتخصصات الصحية لمدة ثلاث سنوات، وتكليف الدكتور أحمد بن يحيى بن علي الجبيلي، وكيلاً لجامعة الملك خالد للتطوير والجودة لمدة ثلاث سنوات. وتكليف الدكتور عبدالقادر بن شيخ بن عبدالقادر العيدروس، وكيلاً لجامعة الطائف لمدة ثلاث سنوات، وتجديد تكليف الدكتور طلال بن عبدالله عايض المالكي، وكيلاً لجامعة الطائف للتطوير والجودة لمدة ثلاث سنوات. وتجديد تكليف الدكتور إبراهيم بن الحسن مهدي حكمي، وكيلاً لجامعة الطائف للشؤون التعليمية لمدة ثلاث سنوات. وتجديد تكليف الدكتور محمد بن علي فايع الألمعي، وكيلاً لجامعة نجران لمدة ثلاث سنوات. تجديد تكليف الدكتور عادل بن إبراهيم العفالق، وكيلاً لجامعة الدمام لشؤون الفروع لمدة ثلاث سنوات.

كما وافق المجلس على تمديد خدمة (190) عضواً من أعضاء هيئة التدريس، وناقش عددا من التقارير السنوية لبعض الجامعات، ووافق على رفعها إلى رئيس مجلس الوزراء.

وبهذه المناسبة، رفع معالي وزير التعليم العالي -نائب رئيس مجلس التعليم العالي، الدكتور خالد بن محمد العنقري- أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، حفظه الله- على تفضله بدعم المؤسسات التعليمية وانطلاقها نحو التخطيط المستقبلي الأمثل لخدمة الوطن والمواطن وقادته السامية الرشيدة.

واختتم معاليه، تصريحه بالقول، إن تفضل خادم الحرمين الشريفين -الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء، رئيس مجلس التعليم العالي، أيده الله- بالموافقة على هذه القرارات، تأتي تجسيداً لاهتمامه السامي الكريم، واهتمام سمو ولي عهده الأمين، وسمو النائب الثاني -حفظهم الله جميعاً- بمسيرة التعليم في هذا الوطن المجيد وازدهاره، وتسخير جميع الإمكانات لتطويرها، وبما يمكن من الإعداد الأمثل لأجيال مؤهلة بالعطاء في سبيل خدمة وبناء الوطن والمواطن، والسير به لآفاق الرقي والتطور.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. الملك سلمان لخليفة بن زايد بعد مغادرة الإمارات : شكرا على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة

المواطن – واس بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان