قريباً..منظومة الكترونية لتوفير المياه للحجاج بالمشاعر المقدسة

قريباً..منظومة الكترونية لتوفير المياه للحجاج بالمشاعر المقدسة

الساعة 2:11 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
825
1
طباعة
unnamed (8)

  ......       

تفقد وزير المياه والكهرباء رئيس مجلس إدارة شركة المياه الوطنية المهندس عبد الله بن عبد الرحمن الحصين خلال جولته الميدانية لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لسقيا زمزم ومرافق قطاع المياه والخدمات البيئية بالمشاعر المقدسة الثلاثاء الماضي، للاطلاع على استعدادات الشركة لخدمة حجاج بيت الله الحرام وفق أعلى المعايير.

وأوضح الحصين أن شركة المياه الوطنية أنهت كافة الاستعدادات لتنفيذ الخطة التشغيلية لتقديم خدمات المياه والخدمات البيئية في كل من مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وفق أعلى المعايير باستخدام تقنيات وبرامج الكترونية حديثة، وعدة مشاريع جوهرية تهدف إلى تحسين وتطوير الأداء بما يخدم ضيوف الرحمن ويحقق الراحة لهم، مبيناً أن الشركة وقعت عدة عقود متخصصة للصيانة وتحديث أجهزة مراقبة دورات المياه بالمشاعر وزيادة اللوحات الإرشادية، كما ستعمل الشركة على توزيع أكثر من(10) مليون متر مكعب من المياه والتي تم تخصيصها لحج هذا العام ضمن التنسيق المباشر مع المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة الداعم الأول والشريك الاستراتيجي في توفير المياه بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.
وأضاف الحصين أن الشركة والمؤسسة عملوا على وضع خطط تنفيذية متكاملة في حالة الأزمات المائية من خلال الاستعانة بالخزن الاستراتيجي للمياه والذي تصل طاقته الاستيعابية لأكثر من (2) مليون متر مكعب لاستخدامها في الحالات الطارئة لا سمح الله .
وجاء ذلك خلال زيارته للمشاعر المقدسة لتفقد الاستعدادات التشغيلية في تقديم الخدمات لحجاج بيت الله الحرام، حيث دشن المبنى الحديث لقطاع المشاعر التابع للشركة والذي يضم أكثر من (50) موظف إداري وفني ومشرف من منسوبي الشركة لإدارة ومتابعة خدمات القطاع في المشاعر المقدسة طوال العام كما يشتمل أيضاً على مختبر مركزي يضم أحدث الأجهزة المخبرية والتقنية الحديث لتحليل العينات.

وخلال الجولة أطلع وزير المياه والكهرباء من خلال نظام التحكم عن بعد (سكادا) على طرق مراقبة وتوزيع المياه في الشبكات البالغ طولها (763) ألف متر طولي من خلال أجهزت قياس الضغط والبالغ عددها (420) عداد قياس داخل المشاعر المقدسة لمراقبة الضغوط في الشبكة والخزانات التشغيلية الخاصة بالمياه، بالإضافة إلى ما تقوم به الشركة من إدارة لجميع أعمال التشغيل والصيانة لمياه الشرب والتكييف والحريق والصرف الصحي (شبكات وخزانات ومحطات ضخ …)، وما تبع ذلك من مشاريع تأهيليه وتحسينية أهمها إعادة تأهيل عدد (100) مجمع لدورات المياه بمشعر منى وصيانة و استبدال أكثر من (30%) من مضخات المياه القديمة وكذلك استبدال العديد من الصمامات ومخفضات الضغط القديمة والمركبة على شبكات المياه واستخدام الكاميرات في الكشف على شبكات الصرف الصحي وتنظيفها وصيانتها، وأكثر من 249 فرقة للتشغيل والصيانة بطاقم بلغ أكثر من (2900) فني ومختص وأكثر من (450) موظف مهندسين وفنيين ومشرفين من قبل الشركة لخدمة ضيوف الرحمن.

إضافة إلى استحداث الشركة ولأول مرة نظام تعقيم أوتوماتيكي للكالورين وأخذ نسبة الكلورين المتبقي في المياه بواسطة نظام المراقبة عن بعد (سكادا) لضمان جودة المياه، بالإضافة إلى المختبرات الميدانية التي استحدثتها الشركة هذا العام لإجراء التحاليل الكيميائية والبكترولوجية لضمان مطابقتها للمواصفات المعتمدة، وما يتيحه النظام كذلك من إدارة ومراقبة الخزانات التشغيلية والإستراتيجية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.
كما تضمنت الجولة زيارة للمشاريع التحسينية التي تم تنفيذها من قبل الشركة والخزانات التشغيلية والإستراتيجية والتقنيات المطبقة لإدارتها، واللوحات والملصقات الإرشادية التي تم تكثيفها، والاطلاع على التطبيقات التقنية الإضافية التي نفذتها الشركة لتسهيل عملية تواصل الحجاج مع الشركة لطلب الخدمات وضمان تنفيذها بالدقة والسرعة المطلوبة ضمن نظام معلوماتي متكامل (كومباس)، والذي يتفرع منه نظام تقني آلي متنقل أطلق عليه (تطبيق الهاتف المتنقل)، عبر الأجهزة الذكية والذي يمكن الحجاج من الاستفادة من عدة خدمات مقدمة خصيصاً لهم كخرائط المشاعر أو الإبلاغ الإلكتروني أو معرفة أقرب دورة مياه وغيرها، بالإضافة إلى النظام التقني الخاص بفرق الصيانة وهو تطبيق مستخدم بالأجهزة اللوحية المحمولة (Tablets) سهل الاستخدام وذلك لميكنة جميع إجراءات تشغيل وصيانة مجمعات دورات المياه.
واطلع الحصين على أحدث الاستعدادات لاستقبال ضيوف الرحمن وتلبية الطلب على ماء زمزم المبارك، من خطط وآليات لتوزيع الماء المبارك على الحجاج ومن أبرزها الاستعدادات المبكرة لتلبية الطلب من خلال رفع الطاقة الإنتاجية اليومية وزيادة عدد مقدمي الخدمة بنسبة تتواكب مع احتياجات تشغيل المشروع على مدار الساعة، باستخدام أحدث الآليات الأوتوماتيكية لضمان نقاوة ماء زمزم وفق المعايير العالمية منذ خروجها من البئر وحتى وصولها للمصنع ثم تعبئتها في عبوات بلاستيكية وتوزيعها على المستهلكين، بحجم (10 لترات.
وفي ختام جولته شكر الله العلي القدير على ما من به على هذه البلاد حكومة وشعباً من شرف خدمة حجاج بيت الله الحرام وزوار مسجد نبيه الشريف، كما قدم شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي عهده الأمين وولي ولي العهد – يحفظهم الله- ولوزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ولأمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية على الدعم الكبير الذي يولونه لخدمة ضيوف الرحمن وتقديم كافة التسهيلات لهم منذ وصولهم لأرض المملكة وحتى مغادرتهم لأوطانهم سالمين.


قد يعجبك ايضاً

ماذا طلب المواطنون من “المياه” بعد إغلاق 25 معملًا في جازان؟

المواطن-خضرالخيرات-جازان أثار خبر إغلاق ٢٥ معملًا لمياه الشرب