القضايا الخارجية تؤرق الاتحاد والإدارة تؤكد: سننهيها قريباً

القضايا الخارجية تؤرق الاتحاد والإدارة تؤكد: سننهيها قريباً

الساعة 11:40 مساءً
- ‎فيالرياضة
3795
0
طباعة
الإتحاد

لا يزال القلق يدب في جسد البيت الاتحادي بعد أن تزايدت القضايا المرفوعة ضده لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتشكل تهديداً عليه، وترفع من احتمالية مواجهته لعقوبة صرامة في ظل تأخر حسم تلك القضايا المتعلقة بمستلزمات مالية تعد خطاً أحمر لدى الفيفا.

الإدارة الاتحادية شكلت مؤخراً لجنة مختصة بالقضايا الخارجية، وأطلقت وعداً لجماهيرها بأنها ستسعى جاهدة إلى إغلاق ذلك الملف الساخن وسط مطالبات من الفيفا بضرورة المسارعة في ذلك.

يذكر أن إدارة إبراهيم البلوي ورثت تركة ثقيلة من إدارات الاتحاد السابقة بعد إبرامها للعديد من العقود بمبالغ مالية كبيرة تفوق إيرادات النادي المعتمدة بشكل كبير على الدعم الشرفي.

اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

استقالة وزير الخارجية البرازيلي لهذا السبب

المواطن – وكالات قدم وزير الخارجية البرازيلي جوزيه سيرا,