لأول مرة في تاريخ #التعليم .. نقص المقررات يُهدد انتظام الدراسة

لأول مرة في تاريخ #التعليم .. نقص المقررات يُهدد انتظام الدراسة

الساعة 3:10 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2355
1
طباعة
طلاب

  ......       

أكدت مصادر مطلعة لـ”المواطن”، وجود نقص في المقررات الدراسية لهذا العام الدراسي؛ بينما لم تصل مقررات بعينها حتى الآن لمدارس كثيرة في المملكة كأول مرة تحدث في تاريخ الوزارة.

ولفتت المصادر، إلى أن مقررات الصف الثاني الثانوي لم تصل المدارس حتى الآن.

وتظهر بداية هذا العام وهي تعاني بعض التشوهات التي ليست على مستوى اكتمال المقررات؛ برغم أنه وفق المتعارف عليه يُفترض أن تصل إلى المستودعات مع نهاية العام الدراسي الماضي.

واضطر معلمون في مدارس متعددة إلى تنظيف الفصول لتدني تفعيل عقود النظافة، إضافة إلى وجود خلل واضح في منظومة عمل المقاصف.

وفيما يخص المقررات الدراسية علمت “المواطن”، أن تعميماً عاجلاً بعث به عدد من مديري إدارات التعليم لحصر المقررات التي تشهد نقصاً في مناطقهم، وتشهد مطابع متعددة ضغطاً متصلاً هذه الأيام لطباعة العديد من المقررات؛ ومنها مكتبة العبيكان في الرياض.

وتوقعت المصادر، أن أزمة الطباعة قد تستغرق وقتاً طويلاً لحين تغطية العجز؛ الأمر الذي سيُسهم -بدون أدنى شك- في ارتباك المسيرة التعليميه هذا العام.

وحاصَرَ تربويون وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل بمسببات المشكلة، وقال الدكتور إبراهيم الحميدان ‏مساعد مدير تعليم الرياض سابقاً وأستاذ المناهج المشارك بجامعة الملك سعود، في رسالة على “تويتر” للوزير عزام الدخيل: “أبا محمد حذّرتك في تغريدات قديمة أن يخذلك بعض ممن هم حولك بالوزارة وبدأت نتائجها تظهر الآن”

وأضاف “الحميدان”: “حين كنت مساعداً لمدير تعليم الرياض، كانت الكتب تصل مستودعات المدارس قبل الإجازة، واليوم لا يوجد كتب بالمدارس، ويطلبون تصويرها، ولا يمكن أن يقبل معاليكم أن يعمم على المدارس قبل الدراسة بأسبوع أن يتدبروا أنفسهم بالمقاصف، واليوم نصف الطلاب أفطروا بسكوت”.

وفيما يخص محافظة الطائف، أكدت إدارة التعليم استمرار تواصل التنسيق مع قسم المقررات ومع المطابع لاستكمال النقص.

وأوضح مدير إدارة الإعلام التربوي بـ”تعليم الطائف”، عبدالله الزهراني، أنه بالتنسيق مع إدارة المستودعات؛ فإن المقررات الدراسية التي وصلت سُلّمت للمدارس في حينها لتوزيعها على الطلاب والطالبات؛ فيما لا يزال التنسيق مستمراً مع قسم المقررات بالإدارة ومع المطابع؛ لاستكمال ما تبقى من مقررات؛ ومن بينها بعض مواد نظام المقررات للصف الثاني الثانوي، وكذلك مواد النظام الفصلي بالصف الثاني الثانوي.

وقال “الزهراني”: إنه فيما يخص مقررات العلوم والرياضيات للصف الثالث الابتدائي، لم يتبقَّ سوى القليل لتغطية بعض المدارس للبنين والبنات.

تَوَاصلت “المواطن” مع المتحدث باسم الوزارة مبارك العصيمي، الذي لم يردّ أو يتجاوب مع الاستفسارات حتى إعداد هذا الخبر.


قد يعجبك ايضاً

وزير العمل والتنمية الغفيص : دكتوراه في السياسة لحل الملفات الساخنة

المواطن – الرياض  تحديات جمة يشهدها سوق العمل