نيويورك.. حملة تطهير موسعة لمحاصرة “المحاربين القدماء”

نيويورك.. حملة تطهير موسعة لمحاصرة “المحاربين القدماء”

الساعة 12:59 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
675
0
طباعة
رئيس-بلدية-نيويورك-بيل-دي-بلازيو

  ......       

يتوقع مسؤولو مدينة نيويورك، اكتمال عملية تطهير أبراج التبريد الخاصة بشبكات التكييف المركزي في ضاحية ساوث برونكس التي تم ربطها بتفشي داء المحاربين القدماء، بانتهاء اليوم الأحد.

وقال رئيس بلدية نيويورك، بيل دي بلازيو، أمس السبت، إنه يبدو أن تفشي المرض بلغ منتهاه، حيث لم يتم تسجيل حالات جديدة على مدار الأيام الأربعة الماضية.
بيد أنه عاد وأكد أن الفحص وتطهير أبراج التبريد مازالا مستمرين، في الوقت الذي تكافح فيه المدينة بكتريا (ليغيونيلا) المسببة للمرض.

وأضاف بلازيو أن حوالي 108 أشخاص أصيبوا بالعدوى، وأن 18 شخصاً لا يزال يجري تمريضهم.

وتابع “لم نر أبداً تفشياً لداء المحاربين القدماء مثل هذا في تاريخ مدينة نيويورك، نحن نعلم أيضاً أن هذه الحقيقة الظاهرة ليست فقط هنا في هذه المدينة، لكن في الولايات المحيطة، وأنحاء الدولة”.

وتم تحديد أبراج التبريد في خمسة مباني، كنقط النشوء المحتملة للمرض، بينما جرى تحديد 161 مبنى آخر يحتمل احتوائها على أبراج تبريد في منطقة التفشي.

وتوفر الولاية أيضاً لمديري المباني وملاكها اختبارات الكشف عن البكتريا مجاناً، خلال شهر أكتوبر.

وتُسبب المرض بكتريا (ليغيونيلا) التي توجد في بعض شبكات الصرف الصحي والمراحيض العامة وحمامات البخار وصهاريج المياه الساخنة وأبراج التبريد وغيرها.

وينتشر المرض من خلال استنشاق بخار ماء ملوث بالبكتريا، ولا ينتقل من شخص لآخر، وتصل فترة حضانة المرض إلى عشرة أيام.


قد يعجبك ايضاً

الخطوط الحديدية تطلق حملة تطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية

المواطن – الرياض أطلقت المؤسسة العامة للخطوط الحديدية