استلهام عزائم الأبطال وتراث الأجداد باختتام فعاليات “تراثنا أصالتنا”
نظمته مدرسة (338) للكبيرات بـ #الرياض للتعريف بالتراث الوطني

استلهام عزائم الأبطال وتراث الأجداد باختتام فعاليات “تراثنا أصالتنا”

الساعة 1:01 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2555
0
طباعة
اختتام فعاليات مهرجان تراثنا اصالتنا بمدرسة نسيم الرياض (4)
المواطن - عبدالله الميهوبي - الرياض

  ......       

اختتمت إدارة المدرسة (338) لتعليم الكبيرات بحي النسيم الشرقي بالعاصمة الرياض مؤخرًا، فعاليات مهرجان الجنادرية للتعريف بالتراث الوطني الأصيل، تحت شعار (تراثنا أصالتنا)، وقد أقيم الحفل الختامي بقاعة المحاضرات بالمدرسة.
يشار إلى أن المهرجان استهدف جميع منسوبات المدرسة وطالباتها، بهدف تعزيز روح الدين والمواطنة، وتجديد البيعة والعهد لولاة أمرنا، وإحياء تراث الآباء والأجداد والمحافظة عليه، والتمسك بالأصالة والتراث.
وكان الحفل الختامي للمهرجان الذي نظمته رائدة النشاط الأستاذة جوزه العنزي، وأشرفت عليه قائدة المدرسة الأستاذة فايزة الأحمدي، قد بدأ بآيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم ألقت قائدة المدرسة كلمةً استهلتها – بحمد الله – مؤكدة أهمية هذا المهرجان الذي يأتي لتذكير الأجيال الحاضرة بقصة جميلة صاغها آباؤنا بعزائمهم وهممهم، وشيدوا لنا مجدًا تليدًا يقف شاهدًا على تلك القصة الجميلة التي نستلهم منها الدروس والعبر التي نبني عليها أمجادنا.
وأردفت: “أن هذا المهرجان يزداد أهمية في هذا الأيام التي بدأ الانفتاح الإعلامي الكبير عبر وسائله المتنوعة والحديثة التي أضحت متاحة لدى الصغير قبل الكبير، وبدأ من هب ودب ينشر من خلالها ثقافته بغض النظر كانت سلبية أم إيجابية، لذا كان من الأهمية بمكان تنظيم هذه المهرجانات التي يُعرض فيها تراثنا الأصيل القائم على أصول ثابتة نفخر بها ونفاخر بها الأمم لأنها مستمدة من كتاب ربنا وسنة نبينا – صلى الله عليه وسلم – التي تسير عليها هذه البلاد المباركة منهجًا ودستورًا منذ تأسيسها على يد المؤسس الكبير – رحمه الله -.
وأشارت الأحمدي أن مهرجان الجنادرية للتراث والثقافة الذي نقيمه سنويًا لا نجدد فيه أصالتنا فقط بل نجدد معه الولاء للدين ثم المليك والوطن، ثم تحدثت عن أهداف المهرجان من إبراز تراث الماضي وتجديد البيعة والولاء. واختتمت الأحمدي – كلمتها- بسؤال الله أن يحفظ الملك سلمان بحفظه وأن يديم الأمن والأمان على بلادنا.
إثر ذلك قُدم بعض العروض المرئية للمهرجانات التراثية بالمملكة، والتي كان من أبرزها مهرجان الجنادرية الذي نظمته وزارة الحرس الوطني سنويًا. لقصيدة وطنية، أعقبها تقديم عروض مرئية لأناشيد وطنية، وقد شاركت في المهرجان الطالبات بعمل الأطباق للمأكولات الشعبية، وبعض المنسوجات والأدوات التراثية، كما تم تقديم مجموعة من الهدايا للمُشاركات.
وقد خصصت إدارة المهرجان بعض الفعاليات الخاصة بعاصفة الحزم ونصرة جنودنا البواسل، للتذكير بواجب المجتمع تجاه من يحمي الوطن بأرواحهم، حيث قدمت بعض القصائد، والأناشيد، والأدعية المختارة لشهداء الواجب والمرابطين على الحدود المدافعين عن وطنهم، كما ألقت إحدى المعلمات قصيدة بعنوان “جنودنا البواسل”.
واختتم المهرجان بالسلام الملكي، كما قامت الحاضرات بجولة على الأركان المصاحبة للمهرجان التي فاحت منها عطر الأصالة مؤكدة على هويتنا العربية ومعززة لموروثنا الوطني ومجسدة لتراث وثقافة مناطق المملكة.

اختتام فعاليات مهرجان تراثنا اصالتنا بمدرسة نسيم الرياض (1)

اختتام فعاليات مهرجان تراثنا اصالتنا بمدرسة نسيم الرياض (2)

اختتام فعاليات مهرجان تراثنا اصالتنا بمدرسة نسيم الرياض (5)

اختتام فعاليات مهرجان تراثنا اصالتنا بمدرسة نسيم الرياض (3)


قد يعجبك ايضاً

مظاهرات في الفلبين احتجاجا على دفن الديكتاتور ماركوس في مقبرة الأبطال

خرج نحو عشرة آلاف شخص في الفلبين في