بلدية حفر الباطن تُعزي أسرة الطفل المتوفى وتحمل المقاول المسؤولية
سقط في أحد المشاريع الخدمية ولفظ أنفاسه الأخيرة

بلدية حفر الباطن تُعزي أسرة الطفل المتوفى وتحمل المقاول المسؤولية

الساعة 4:12 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3025
0
طباعة
بلدية حفر الباطن
المواطن - حفر الباطن

  ......       

قدم رئيس بلدية محافظة حفر الباطن بالإنابة خالد بن عبدالله الحربي، ومنسوبي البلدية، العزاء لأسرة الطفل الذي سقط في أحد المشاريع الخدمية، ونتج عن ذلك وفاة الطفل، سائلاً الله العلي القدير أن يرحمه ويصبر ذويه ويلهمهم الصبر والسلوان.
وأوضح مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام، المتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبد العزيز الصفيان، في بيان صحفي، أن ما يخص المشروع التي وقعت به الحادثة هو مشروع سفلتة وأرصفة وإنارة، ضمن مشاريع البلدية التي تحت التنفيذ، وموقع حادثة الوفاة في شارع حمزة بن عبدالمطلب، والذي يتوسطه قناة خرسانية منفذة مسبقًا لتصريف مياه الأمطار، حيث تم إزالة الأسفلت المجاور لتلك القناة من الاتجاهين (المسارين) للشارع، حيث تم إعادة سفلتته وأرصفته وإنارته من ضمن هذا المشروع، نظرًا لأن سفلتة الشارع قديمة ومتهالكة وتحتاج إلى إعادة سفلته، مما تسبب بكشف حديد القناة أثناء تركيب البردورات الخرسانية للجزيرة الوسطية.
وأضاف الصفيان، بأنه سبق أن تم توجيه خطاب من قبل البلدية للمقاول المنفذ للمشروع، يتضمن حث المقاول على توفير وسائل السلامة اللازمة لقناة التصريف، حتى يتم الانتهاء من تنفيذ كافة أعمال السفلتة والأرصفة والإنارة، وبناء على ذلك قام المقاول بتوفير صبات خرسانية (نيوجرسي)، وتم تركيبها محيطة بالقناة، إلّا أن المقاول قام بإزالة تلك الصبات الخرسانية المحيطة بالقناة يوم الخميس الماضي الموافق ١٤٣٧/٩/٤ تمهيدًا لتنفيذ أعمال السفلتة دون تنسيق مسبق مع مهندس البلدية، المشرف على المشروع أو مع الاستشاري المشرف على مشاريع البلدية، ولم يقم بإعادة تأمين القناة بوسائل السلامة اللازمة عند الانتهاء من تنفيذ أعمال السفلتة بنفس اليوم الذي وقعت فيه وفاة الطفل، مع العلم أنه سبق أن تم توجيه خطاب رسمي للمقاول من قبل الاستشاري المشرف على المشروع يوم الخميس الماضي ١٤٣٧/٩/٤هـ، الموافق ٢٠١٦/٦/٩م قبل حادثة الطفل بيومين.
وتضمن خطاب الاستشاري المشرف الموجه للمقاول، أنه تلاحظ لهم أثناء الجولات الميدانية على المشروع أنه تم إزالة الحواجز الخرسانية والشبك الموضوعة سابقًا حول قناة التصريف من قبلهم، وأنه يجب عليهم سرعة اتخاذ كافة وسائل السلامة بشكل عاجل جداً لقناة التصريف، وأنهم سيتحملون أي مسؤولية تنتج عن عدم وضع وسائل السلامة حول القناة.
وبيَّن مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام محمد بن عبد العزيز الصفيان، أن المادة رقم ١٧ من العقد المبرم مع المقاول تنص على أن يقوم المقاول وعلى نفقته الخاصة بتقديم جميع لوازم الإنارة والحراسة والتسوير والمراقبة في الأوقات والأماكن التي يحددها المهندس أو ممثل المهندس؛ وذلك لحماية الأعمال أو لضمان سلامة الجمهور أو غير ذلك من الأمور، وسوف يتم التعامل مع المقاول وفق نص المادة رقم ١٨ من العقد والتي تنص على أن يكون المقاول مسئولاً عن كافة الخسائر والأضرار التي تلحق بالأشخاص والممتلكات من جراء تنفيذ الأعمال أو صيانتها أو بسبب يتعلق بها، كما يكون مسئولاً عن كافة الدعاوى والمطالبات والنفقات التي تنجم عن ذلك.


قد يعجبك ايضاً

فيديو.. كلبة تودع صاحبها المتوفي يحصد 8 ملايين مشاهدة