جامعة شقراء: وظائف شاغرة لمتعاونين ومتعاونات بعلوم حريملاء وتربية عفيف

جامعة شقراء: وظائف شاغرة لمتعاونين ومتعاونات بعلوم حريملاء وتربية عفيف

الساعة 7:41 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, وظائف
19410
0
طباعة
جامعة شقراء

  ......       

المواطن- خالد الأحمد

أعلنت جامعة شقراء، حاجتها للتعاقد مع عدد من الكوادر الوطنية المؤهلة من حملة درجة الماجستير والدكتوراه، للعمل في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بحريملاء، وكلية التربية بمحافظة عفيف، خلال الفصل الأول من العام الجامعي 1437– 1438هـ.

وحددت الجامعة احتياجها بحسب الكليات، حيث جاء احتياج كلية العلوم والدراسات الإنسانية بحريملاء للمتعاونين والمتعاونات في تخصصات القانون وفروعه (قانون دولي، قانون إداري، قانون عام، قانون تجاري، قانون مدني)، والحاسب الآلي وفروعه (علوم حاسب، شبكات، نظم معلومات)، ورياض الأطفال، على أن ترسل جميع المستندات المطلوبة على البريد الإلكتروني للكلية sshh@su.edu.sa.

وجاء احتياج كلية التربية بعفيف، للتعاقد مع المتعاونين والمتعاونات في تخصص دراسات إسلامية (بنات)، ولغة عربية (بنين)، رياضيات (بنين وبنات)، اقتصاد منزلي (ملابس)، على أن ترسل جميع المستندات المطلوبة على البريد الإلكتروني للكلية cea@su.edu.sa.

واشترطت الجامعة، أن يكون المؤهل العلمي عن طريق الدراسة بالانتظام، وأن تكون شهادة البكالوريوس، والماجستير والدكتوراه في نفس التخصص، وأن لا يقل التقدير عن جيد جداً في جميع المؤهلات الأكاديمية، وأن تكون المؤهلات العلمية من جامعات سعودية أو جامعة معترف بها، مع إرفاق صورة شهادة المعادلة لخريجي الجامعات غير السعودية.

ويتضمن طلب المتقدم للتعاون، السيرة الذاتية (باللغة العربية)، موضح بها المؤهلات والتخصصات العامة والدقيقة والتقديرات والمعدلات وأرقام التواصل والبريد الإلكتروني للمتقدم، ووثيقة التخرج والسجل الأكاديمي لدرجة الدكتوراه والماجستير والبكالوريوس، وصور من الخبرات العملية والدورات التدريبية إن وجدت، وصورة من إثبات الهوية (بطاقة الأحوال المدنية أو سجل الأسرة)، وترسل جميع المستندات المطلوبة إلكترونياً فقط عبر البريد الإلكتروني للكلية، وعلى شكل ملف واحد بصيغة PDF .

هذا وتبدأ الكلية، في استقبال طلبات الراغبين في التعاون، حتى يوم الإثنين الموافق 1437/12/4هـ.

 


قد يعجبك ايضاً

شاهد 4 فيديوهات .. الملك يشارك قادة الخليج (العرضة)

المواطن – الرياض رصدت عدة فيديوهات مشاركة خادم الحرمين،