الأمم المتحدة: كارثة سوريا هي الأسوأ منذ حرب رواندا

الأمم المتحدة: كارثة سوريا هي الأسوأ منذ حرب رواندا

الساعة 5:08 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
3945
0
طباعة

أكدت الأمم المتحدة أن أزمة اللاجئين السوريين هي الأسوأ التي يشهدها العالم منذ عشرين عاماً، وذلك بعد أزمة لاجئي حرب التطهير العرقي في رواندا.

وقال تقرير أممي -صدر أمس الأربعاء- إن أكثر من 5000 شخص يموتون شهرياً بسبب المعارك الدائرة على الأراضي السورية، وإن 6000 شخص يهربون من المعارك يومياً إلى البلدان المجاورة كأسوأ كارثة إنسانية شهدها العالم في الفترة الأخيرة بعد الحرب الرواندية، وهو ما يعني لجوء 1.8 مليون شخص سوري منذ بداية 2013 فقط حسب سجلات منظمات الإغاثة الدولية.

يأتي ذلك في الوقت الذي يشهد فيه المجتمع الدولي انقساماً شديداً حول الأوضاع السورية، والفشل في التوصل إلى حلّ وسط مع تشدد جميع الأطراف، وهو ما يعني عدم الوصول إلى حل في القريب العاجل، وارتفاع أعداد الضحايا واللاجئين.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

كارثة.. مليارات البشر يشربون مياهًا ملوثة بأسلحة نووية!

أكّدت دراسة جديدة أن المياه الجوفية التي شرب