لافروف: التدخل بسوريا بدون موافقة أممية يعد انتهاكاً للقانون الدولي

لافروف: التدخل بسوريا بدون موافقة أممية يعد انتهاكاً للقانون الدولي

الساعة 6:54 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
3270
0
طباعة

حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن التدخل العسكري في سوريا من دون موافقة مجلس الأمن الدولي كما تدعو إلى ذلك كل من لندن وباريس سيكون انتهاكاً جسيماً للقانون الدولي.

وقال لافروف إن تدمير البنية التحتية العسكرية السورية وترك ساحة المعركة مفتوحة للمعارضة لكي تنتصر لن يضع نهاية للنزاع.

وأضاف أنه حتى في حالة حدوث مثل هذا الانتصار فإن الحرب الأهلية ستستمر فقط بينما الحكومة ستتحول إلى معارضة.

وأكد لافروف أن أي تدخل عسكري سيكون خطأ جسيماً وسيقضي على أية آمال بعقد مؤتمر سلام لحل النزاع.

وانتقدت البلدان الغربية النظام السوري فيما تعتبر روسيا أن المعارضين المسلحين هم الذين استخدموا أسلحة كيميائية لإحراج الحكومة.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :