أم محمد تحكي مأساة فقدانها ابنيها في حادث سير بسبب «واتس آب»

أم محمد تحكي مأساة فقدانها ابنيها في حادث سير بسبب «واتس آب»

الساعة 5:54 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
21720
4
طباعة

تتواصل مشاهد الحوادث المميتة والشنيعة، بسبب استخدام الأجهزة الذكية لبرامج التواصل الاجتماعي «واتس آب، وتويتر، وفيس بوك، وبلاك بيري» أثناء القيادة, بينما طالب عدد من أولياء الأمور الجهات المسؤولة، بوقف نزيف الدماء وزيادة برامج التوعية في مختلف وسائل الإعلام.

وقالت أم محمد الشمري لـ«المواطن»، إنها فقدت اثنين من أبنائها، إثر تعرضهما لحادث سير، حيث رجحت مصادر أمنية أن يكون استخدام برنامج «واتس آب» وراء هذا الحادث أثناء القيادة.

وأضافت أم محمد: “إنه في وقت الحادث، كانت هناك صور ورسائل كتابية عن طريق التواصل الاجتماعي «واتس آب» بينهما -رحمهما الله- وبين أخواتهما اللاتي ينتظرن لحظة وصولهما إلى المنزل، إلا أن المنية سبقتهما ولفظا أنفاسهما قبيل الوصول”.

وتصف أم محمد هذا الموقف بأنه من أصعب المواقف في حياتها، مشددة على أنه لا يوجد كلام يمكن أن يعبر عن المأساة التي عاشتها بعد هذا الموقف، ولكن لا حول ولا قوة إلا بالله.

ودعت أم محمد إلى التوقف عن استخدام الأجهزة الذكية أثناء القيادة، بهدف الحفاظ على أرواح وسلامة مستخدمي الطريق، خصوصاً من الشباب، وذلك بعد وفاة ابنيها، إثر تعرضهما لحادث سير.

وأضافت الشمري أنه لا بد من تكثيف الحملات -في مختلف وسائل الإعلام والرسائل- لوعي المجتمع لخطر هذا الأمر، وإيقاف نزيف الدماء المستمر بسبب برامج التواصل الاجتماعي.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

أخيرًا.. آبل تجد الحل لبصمة الإصبع في هواتف آيفون 8

كشف رسم تخطيطي للجزء الخلفي من هاتف آيفون