لقاء سعود الفيصل مع ظريف ينتهي بتصريحات متفائلة عن علاقات البلدين

لقاء سعود الفيصل مع ظريف ينتهي بتصريحات متفائلة عن علاقات البلدين

الساعة 11:20 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار
طباعة

أكد وزير الخارجية سعود الفيصل في تصريحات أعقبت اجتماعه مع وزير الخارجية الإيراني في نيويورك، أنه يمكن لطهران والرياض تجاوز خلافاتهما السابقة واغتنام الفرصة لفتح فصل جديد في علاقات البلدين، في مسار إرساء السلام والأمن الدوليين ولتحقيق مصالح الأمة الإسلامية.

وجاء هذا التصريح الذي نقلته وكالة الأنباء الألمانية “د ب أ” عقب اللقاء الذي جمع الوزيرين واستغرق ساعة، في نيويورك بمناسبة مشاركتهما في اجتماعات الدورة 69 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وكان وزير الخارجية بالمملكة وجه دعوةً إلى ظريف، قبل أشهر، لزيارة السعودية وإجراء محادثات فيها، غير أن ظريف اعتذر عن عدم تلبية الدعوة، لتزامنها مع إحدى جولات المفاوضات بين إيران والغرب حول البرنامج النووي الإيراني.



‎تعليق واحد

  1. غرسان الزهراني

    الله يصلح الشأن ويبعد كيد الكائدين والله ماكنا نعرف خلاف بين السنة والشيعه إلا من بعد ما وصلت أمريكا ,احتلت العراق ودمرته وزرعة الفتنة السنيه الشيعيه وأنتشرت الفتنه وتمددت الصهيونيه وغررت بالشباب المسلم وها هي تحاربهم اليوم ولكن ما ذا نقول ما دامة أمريكا والغرب ملتزمون بأمن الصهاينة ويريدون لها التوسع في البلاد العربيه وفعلوها ونشروا الفتنة بي الدول العربية والإسلاميه ولكن نقول إذا تمسكنا بديننا الحنيف وسنة نبينا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام فلن يصيبنا الله ونحن متمسكين بعروته إلا ما أراده الله لنا ونقول حسبنا الله ونعم الوكيل ومن توكل على الله فهو حسبه.

‎التليقات مغلقة‫.‬

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :