الشؤون الاجتماعية ترد على مقطع فيديو : محاربة الفساد أولوية قصوى

الشؤون الاجتماعية ترد على مقطع فيديو : محاربة الفساد أولوية قصوى

الساعة 10:56 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار
طباعة

أحالت وزارة الشؤون الاجتماعية إدعاءات أحد موظفيها في تبوك ( ظهر في مقطع فيديو يدعي امتلاكه ملفات مهمة ) إلى هيئة التحقيق والادعاء العام للتحقق في صحة ماذكره من امتلاكه ملفات هامة .
وكشف وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية للضمان الاجتماعي محمد العقلا أن وزارة الشؤون الاجتماعية تفتح أبوابها و قلبها لكل ملاحظة ونقد وشكوى وتضع محاربة الفساد أولوية قصوى لكافة أعمالها ، مشيراً إلى أن الباحث الاجتماعي الذي ظهر في مقطع فيديو أنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يتحدث فيه عن امتلاكه لبعض الملفات المهمة في الضمان الاجتماعي ، سبق وأن تقدم لمعالي وزير الشؤون الاجتماعية السابق و تم على الفور تشكيل فريق من إدارة المتابعة لهذا الأمر للشخوص للإدارة التي توجد بها المخالفة التي ذكرها الزميل للدراسة والتحقق والاطلاع على الوثائق والأدلة والقرائن ، لكن لم يتعاون الزميل مع تلك اللجنة ولم يقدم لهم الملفات .
وأكد العقلا أنه بالرغم من أن الزميل تقدم في فترة ماضية وشكلت لها لجنة ، إلا أننا على استعداد للالتقاء به مجدداً والاستماع لما عنده وكذلك معالي الوزير الذي يلتقي بالمواطنين ويستقبلهم بشكل شبه يومي ، وكذلك وكلاء الوزارة والوكلاء المساعدين يستقبلون المواطنين بشكل يومي .
وأكد العقلا انه حرصاً من وزارة الشؤون الاجتماعية على إحاطة جهات التحقيق والرقابة بكل مايتعلق بأعمالها فقد أحالت قبل أسبوعين كافة تفاصيل هذه الادعاءات لهيئة الرقابة والتحقيق وهي جهة الاختصاص للتحقق من الأمر ومحاسبة كل من يتجاوز النظام .

شارك الخبر

مشبب محمد جابر من ابها
ضيف
مشبب محمد جابر من ابها

ممتاز ياوزارة العمل هاتوا حقي من اللي فتح باسمي ملف في مكتب العمل في تبوك وطلع رخصه باسمي تبوك على نشاط وهمي في تبوك مع العلم ان ليس لي علاقته بتبوك وليس لي اي نشاط في تبوك


هل قرأت هذا ؟
  • الدفاع الصاروخي المُشترك لدول الخليج أَوْلَوِيَّة للولايات المتحدة
  • مدير اليونسكو الإقليمي: #الملك_سلمان يؤكد أولوية التعليم للتنمية الإقليمية
  • أمين #جدة لـ”المواطن”: سلامة الغذاء أولوية قصوى.. وإغلاق المخالف فوري
  • #التعليم تمنح أولوية النقل لـ1045 معلمة من أُسَر المرابطين بالحد الجنوبي

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :