لهذا السبب.. الولايات المتحدة تحذر موظفيها ومواطنيها بالعراق

لهذا السبب.. الولايات المتحدة تحذر موظفيها ومواطنيها بالعراق

الساعة 1:05 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
لهذا السبب.. الولايات المتحدة تحذر موظفيها ومواطنيها بالعراق
المواطن - وكالات

أعلنت السفارة الأميركية في العراق تقييد حركة موظفيها بسبب تهديدات أمنية، بعد أن هددت ما يسمى بكتائب سيد الشهداء أحد فصائل الحشد الشعبي باستهداف المصالح الأميركية في العراق على خلفية مصرع العشرات من مقاتليها قرب الحدود العراقية السورية يوم الاثنين الماضي.
وقالت في بيان: إن سفارة الولايات المتحدة في بغداد على علم بتقارير التهديدات التي تستهدف المسؤولين الحكوميين في الولايات المتحدة وغيرهم من المدنيين، وفي الرد على ذلك قيدت السفارة الأميركية مؤقتًا حركة موظفيها خارج المنطقة الدولية في بغداد، وكذلك خارج القنصلية الأميركية في البصرة”.
وطالبت السفارة، مواطني الولايات المتحدة بالمزيد من الوعي الأمني وأخذ التدابير المناسبة لتعزيز أمنهم الشخصي في جميع الأوقات عندما يعيشون ويعملون في العراق.
واتهمت كتائب تابعة للحشد الشعبي تقاتل على الحدود العراقية مع سوريا، الاثنين الماضي، الولايات المتحدة بقصف أميركي شديد على قواتها أدى إلى مقتل وإصابة أعداد كبيرة منهم، مهددة الجيش الأميركي بأنها لن تسكت.
ونفت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” في تغريدة على موقع تويتر، مسؤولية قوات التحالف عن قصف قوات الحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية، ونفت قيادة العمليات المشتركة، أمس الأربعاء، وقوع أي هجوم على منتسبي هيئة الحشد الشعبي غرب الأنبار.
ووصف حيدر العبادي، خلال الإيجاز الصحافي الأسبوعي، أول أمس الثلاثاء، البيان الصادر عن كتائب سيد الشهداء بشأن قصف طائرات التحالف لقواتها على الحدود العراقية السورية، بأنه كان متعجلًا، مضيفًا أن قوات التحالف لا تملك صلاحية تنفيذ ضربات جوية دون موافقة الحكومة العراقية.


شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

3 خطوات.. كيف ستواجه أميركا أي هجوم صاروخي نووي؟

إذا شن عدو هجومًا نوويًا على أمريكا، بصاروخ