بالفيديو.. في شارع المتنبي ترحيب بالسعوديين ورسائل من العراقيين خلال جولة الـ60 دقيقة
من الشارع التاريخي في بغداد العراقيون يسعون إلى الوسطية ويعلنون رفضهم للإرهاب

بالفيديو.. في شارع المتنبي ترحيب بالسعوديين ورسائل من العراقيين خلال جولة الـ60 دقيقة

الساعة 11:15 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن ـ رقية الأحمد

الحرص على حرية الفكر في العراق، صار أهمّية أولى لدى المواطن العراقي، لاسيّما بعدما خاضه العراقيون من مآسٍ نتيجة انتشار تنظيم “داعش” الإرهابي في بلادهم، وتغلغله في المجتمع.

بلسان حال العراق: “داعش” لا يمثلنا

رسالة من شارع المتنبي، تنقلها لكم صحيفة “المواطن“، بلسان حال العراقيين، إذ أكّد أحد العراقيين، أنَّ الحرية الفكرية، هي أساس الانتماء للوطن.

وأعرب مثقف عراقي في رسالة عبر  “المواطن” خلال جولة الـ60 دقيقة في شارع المتنبي الشهير، عن أمنيته بأن يحافظ العراقيون على حرية الفكر؛ لأنَّ تنظيم “داعش” الإرهابي لا يمثل العراق وشعبه، مشيرًا إلى أنَّ “الحرية التي يعيشها العراقيون الآن هي حرية لكل إنسان يعيش في هذا الوطن، وليست لفئة محددة”.

الضيافة في بغداد عنوان محبة:

وفي مقهى الشهبندر، لقي وفد “المواطن” ترحابًا كبيرًا، فيما أعرب صاحب المقهى عن أمنيته بأن يزور العرب جميعًا بلاده، التي عانت من ويلات الحرب والإرهاب، مؤكّدًا أنَّ “زيارتهم ستكون مصدر سعادة كبيرة للعراقيين، لاسيّما مشاركتهم الحياة في أجواء بغداد المضيافة”.

شارع المتنبي، الذي يعدُّ ساحة المثقفين الأولى في بغداد، وأحد أهم معالم المدينة العريقة، يضج كلَّ يوم بالباحثين، وتفتح مكتباته أبوابها من الصباح الباكر، وحتى ساعات متأخرة ليلًا، استقبلت خلالها وفد “المواطن” الذي يزور بغداد.

القارئ العراقي والبحث عن الوسطية والاعتدال:

وتحدّث أصحاب المكتبات، إلى “المواطن“، مؤكّدين أنَّ العراقيين لهم باع في القراءة، وأصناف الثقافة المتنوّعة، وهو ما تلخّصه المقولة الشهيرة أنَّ “الكتاب يكتب في القاهرة ويطبع في بيروت ويقرأ في العراق”، لافتين إلى أنَّ “ذلك ينعكس في شارع المتنبي، والإقبال على الكتب فيه، لاسيّما في أيام الجمعة، حين لا يجد المرء محط قدم له وسط الكتب والباحثين عن مبتغاهم الفكري”.

وأشار أصحاب المكتبات إلى أنَّ “القارئ العراقي يمتاز باختياراته الرصينة والدسمة فكريًّا؛ ما منحه ميزة العمق في اختياراته لتوسيع إدراكه المعرفي، وتدعم مساعيه نحو الوسطية الدينية في المجتمع”.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :