العنصرية تطول محمد صلاح .. ليفربول وتشيلسي يستنكران

العنصرية تطول محمد صلاح .. ليفربول وتشيلسي يستنكران

الساعة 12:17 صباحًا
- ‎فيالرياضة العالمية, حصاد اليوم
0
طباعة
العنصرية تطول محمد صلاح .. ليفربول وتشيلسي يستنكران
المواطن - مروة نبيل

تعرض نجم نادي ليفربول والمنتخب المصري الأول، محمد صلاح لهتافات عنصرية من قبل جماهير تشيلسي، وذلك قبل أيام قليلة من مباراة الفريقين، يوم الأحد المقبل، في الجولة الـ34 من الدوري الإنجليزي.

وقامت جماهير نادي تشيلسي قبل مباراة سلافيا براغ في بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، بنشر فيديو لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ وهي تهتف ضد محمد صلاح وتصفه بـ”الإرهابي”.

وأدانت منظمة “Kick It Out” الهتافات العنصرية التي تعرض لها محمد صلاح من قبل جماهير تشيلسي ووصفته بـ”العار”، مؤكدة أن هذه التصرفات لم تحدث في المدرجات، ولكنها “مخزية” ولا يجب تواجدها في كرة القدم.

وتابع بيان المنظمة: “سنكون على اتصال مع نادي تشيلسي، لضمان تحديد هوية المتورطين في الفيديو وسرعة معاقبتهم”.

وأصدر نادي تشيلسي بيانًا رسميًا بعد هتافات جماهيره ضد محمد صلاح وقال: “تشيلسي يؤكد أن كل أشكال السلوك العنصري مكروهة، ومتى ظهرت دلائل واضحة على قيام أصحاب التذاكر الموسمية أو الأعضاء بمثل هذا السلوك”.

وأضاف: “سيتم اتخاذ أقوى الإجراءات ضدهم.. هؤلاء الأفراد عار على الغالبية العظمى من جماهير تشيلسي التي ترفض وجود أشخاص مثلهم داخل ناديهم”.

وانتقد نادي ليفربول تصرفات جماهير تشيلسي في بيان رسمي، وأكد أن ما قامت به الجماهير هو “تعصب مطلق”، وطالب باتخاذ الإجراءات المناسبة والرد بشكل عاجل، ومعاقبة من يقوم بارتكاب جريمة الكراهية.

وأكد نادي ليفربول أن هذا السلوك ليس له وجود في كرة القدم والمجتمع، وطالب أن يكون هناك قرار جماعي وحاسم في هذا الشأن، مؤكدًا أنه يتواصل مع الشرطة لكشف حقيقة هذه الواقعة والتعرف على الأشخاص.

وأشار ليفربول في بيانه إلى أنه يتواصل بشكل مباشر مع مسؤولي نادي تشيلسي بسبب هذه الواقعة، كما وجه الشكر لهم على تضامنهم وتفاعلهم السريع لتحديد هوية هؤلاء المشجعين.

يُذكر أن المصري محمد صلاح سبق ولعب في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي تشيلسي لمدة عام، بداية من يناير عام 2014، قبل أن يخرج على سبيل الإعارة إلى فيورنتينا، ثم رحل إلى روما.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :