تركيا بيت الإرهاب.. أوروبا تعاقب أردوغان بنسف حلم الانضمام

تركيا بيت الإرهاب.. أوروبا تعاقب أردوغان بنسف حلم الانضمام

الساعة 4:29 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي, حصاد اليوم
طباعة
المواطن – ترجمة: محمود نبيل

أكدت بروكسل أن المحادثات الخاصة بانضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، متوقفة بسبب عدم التزام أنقرة بالإصلاحات المختلفة على المستوى الاجتماعي والأمني.

أوروبا ترفض أردوغان
وأشار موقع أحوال التركي، استنادًا إلى تحليلات خبراء متخصصين، إلى أن من بين الأسباب التي تجعل تركيا غير مؤهلة للانضمام إلى منطقة اليورو بشكل كامل، هي انتهاكات حقوق الإنسان المدنية والإجراءات القانونية الواجبة؛ خاصة في ظل حملة أردوغان ضد المعارضة بسبب الانقلاب المزعوم في 2016.
وأكدت التحليلات أن الانتخابات المحلية كانت مزعجة لأردوغان، حيث فقد حزب العدالة والتنمية الأغلبية في أنقرة وإسطنبول وإزمير، وهي ثلاث من المدن التركية الكبرى، بالإضافة إلى العديد من المدن التقليدية الأخرى في تركيا.
وفي حال طالبت المعارضة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، سيتعين على أردوغان الحفاظ على خطابه المعادي للغرب، والابتعاد عن أي محادثات سلام مع أكراد تركيا، وهو خط أحمر حقيقي لشركائه المتطرفين في التحايل السياسي.

مساندة الإرهاب
وتشير الأدلة إلى أن حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان ساعدت وحرضت الجماعات الجهادية المتطرفة بما في ذلك تنظيم القاعدة وداعش في سوريا، على تسليح وتمويل وتقديم الدعم اللوجستي وفقا لمصادر صحفية.
وتمت مناقشة ذلك في البرلمان الهولندي خلال جلسة 25 أبريل، حيث تناولت “بناءً على مئات سجلات التنصت على المكالمات التي أذنت بها المحاكم التركية، نعرف حقيقة أن الحكومة قد سهّلت الجهاديين الأجانب للانتقال إلى سوريا وسمحت لهم بالعودة لتلقي العلاج الطبي”.
وأكد، مدير شبكة الشمال للبحوث والمراقبة ومقرها استوكهولم أنه : “تم تناول عدة تفاصيل وأدلة تشير إلى أن أجهزة الاستخبارات التركية قامت بنقل الجهاديين من سوريا إلى هذه البلاد وضخهم في مسرح المعارك في أجزاء أخرى من سوريا عبر الأراضي التركية.


هل قرأت هذا ؟
  • اعتقال 223 عسكرياً في تركيا.. أردوغان يعزز القمع بسياسة الاشتباه
  • فيديو.. وكالة الأناضول التركية ترعى إرهاب الحوثيين بمباركة أردوغان
  • السجن 9 سنوات لسياسية معارضة غردت ضد أردوغان
  • السجن 10 سنوات لمغردة تركية بحجة إهانة أردوغان


  • almowaten jobs
    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :