رجل يفقد حمضه النووي بعد زرع نخاع العظم !
لعلاج سرطان الدم

رجل يفقد حمضه النووي بعد زرع نخاع العظم !

الساعة 4:46 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, غرائب
0
طباعة
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف 

اكتشف الأمريكي كريس لونج، من ولاية نيفادا، أن حمضه النووي تغير بعد عملية زرع نخاع العظم، وحمل بدلًا منه الحمض النووي للمتبرع الذي يحمل الجنسية الألمانية.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز، وجد لونج، أن الأمر لم يقتصر على تغيير حمضه النووي فحسب، بل تغير السائل المنوي أيضًا، بعد خضوعه لعلاج سرطان الدم.

وقال لونج: أعتقد أنه أمر لا يصدق أن أتمكن من الاختفاء ويظهر شخصًا آخر بداخلي إن جاز التعبير.

والآن يبحث الأطباء في كيفية تأثير هذه التغييرات على القضايا الجنائية وعمل الطب الشرعي.

وقالت رينيه روميرو، التي تدير مختبر الجريمة في مكتب مقاطعة واشو شريف، حيث يعمل كريس: شعرنا بالصدمة لأن كريس لم يعد حاضرًا على الإطلاق.

أظهرت العينات أن الحمض النووي في دمائه تغير بالكامل بعد ثلاثة أشهر من العملية، وبعد ذلك بأربع سنوات اكتشف أن أجزاءً من شفتيه وخديه تحوي الحمض النووي للمتبرع الألماني، ولكن القفص الصدري وشعر الرأس هما الجزآن الوحيدان في جسده اللذان لم يتأثرا، وبجملة أخرى، فهذا يعني أن كريس يمتلك مجموعتين من الحمض النووي.

يُذكر أن في عام 2006، اكتشفت ليديا فيرتشايلد من واشنطن، أنها ليست أم أطفالها، عندما خضعت لاختبار حمض نووي، كشرط للتقدم بطلب الحصول على مساعدة حكومية، وكادت أن تخسر رعاية أطفالها لولا إجراء اختبارات مكثفة أظهرت أنها بمجموعتين من الحمض النووي.

ويُطلق على هذا الأمر chimera، وهو من يمتلك تجمعين أو أكثر من الخلايا المتميزة جينيًا، وقد يحدث ذلك بعد عملية زراعة لنخاع العظم أو عندما يستوعب شخص توأمه المتوفي في الرحم.

 

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر


هل قرأت هذا ؟
  • الحمض النووي يكشف تورط 3 توائم متطابقين في تهريب السلاح


  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :