احذري.. المرآة المضيئة قد تصبح قاتلة!
تجربة أليمة لطفلة تبلغ عامين

احذري.. المرآة المضيئة قد تصبح قاتلة!

الساعة 8:09 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف 

تسببت لمبة كهربائية في أن تفقد فتاة في الثانية من عمرها إحدى يديها، حيث لفت انتباهها الضوء الساطع من مرآة أمها التي تزينها المصابيح الصغيرة، وانجذبت لها لتنفجر فيها وتغير حياتها.

وهرع المسعفون إلى منزل عائلة الطفلة الأمريكية، أوبري هاربر، ونقلوها إلى المستشفى على الفور لمحاولة إنقاذ أكبر قدر ممكن من يدها، لكن الأطباء لم يتمكنوا من إنقاذ أصابعها واضطروا إلى بترها باستثناء الخنصر.

ولمدة عامين، لم تتمكن أوبري من ركوب الدراجات أو لعب الترامبولين أو ركوب الأرجوحة بسبب إصابتها، لكن بعد إتمامها 4 أعوام، تمكن الأطباء من تركيب يد صناعية لها تعينها على ممارسة هواياتها.

وقالت أليشا، والدة أوبري، متذكرة الحادث الأليم: كنت في الغرفة المجاورة وسمعت الصراخ الشديد فركضت لأجد أصابعها تتدلى من يدها ودمها في كل مكان، عندما وصلنا إلى المستشفى تم نقلها إلى الجراحة، لكن لسوء الحظ بعد ثلاث ساعات قيل لنا إنهم لا يستطيعون إنقاذ أي أصابع باستثناء جزء من خنصرها.

وأضافت: لا أعتقد أن هناك كلمة تصف ما شعرنا به، كان من الممكن أن يكون الوضع أسوأ من ذلك بكثير وتفقد حياتها، وكل ما أستطيع قوله أن مثل هذا الأشياء البسيطة قد تسبب آلامًا جمة للأطفال وذويهم، لذلك وعن تجربة أليمة أنصح بعدم وجودها في المنازل التي تضم صغارًا.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :