القصة الكاملة لإصابة ولي العهد البريطاني بـ”كورونا”
الاختبار يؤكد إصابته بالفيروس المستجد وخضوعه وزوجته للعزل الصحي

القصة الكاملة لإصابة ولي العهد البريطاني بـ”كورونا”

المواطن - القاهرة

وقع ولي العهد البريطاني، الأمير تشارلز، في شباك فيروس “كورونا”، وذلك بعد أن أثبتت نتائج الاختبار إصابته بالفيروس المستجد، حيث كان يعاني من أعراض خفيفة، ولكن بخلاف ذلك لا يزال في صحة جيدة، وكان يعمل من المنزل طوال الأيام القليلة الماضية كالمعتاد.

وأوضح مكتب ولي عهد المملكة المتحدة، اليوم الأربعاء، أن أمير ويلز كان يعاني من أعراض خفيفة بفيروس كورونا، وأجريت له التحاليل اللازمة، والتي أثبتت إصابته بالمرض، مشيرًا إلى الأمير تشارلز البالغ من العمر 72 عامًا بصحة جيدة، وكان يعمل من المنزل خلال الأيام القليلة الماضية.

وأشار المكتب، في بيان له، أن زوجة الأمير تشارلز، دوقة كورنول، لا تحمل الفيروس، وجاءت نتيجة اختباراتها سلبية، لافتًا إلى أن ولي عهد بريطانيا وزوجته يخضعان للعزل الصحي في أسكتلندا.

وعن الدائرة المخالطة لولي العهد، أشار البيان إلى أنه لا يمكن التأكد من اختلط بالأمير تقريبًا بسبب العدد الكبير من المشاركات التي قام بها في دوره العام خلال الأسابيع الأخيرة.

وولد الأمير تشارلز فيليب آرثر جورج وندسور، في نوفمبر من عام 1948، حيث يبلغ من العمر 72 عامًا، وتلقى تعليمه في جامعة كامبريدج بالمملكة المتحدة، كما تخرج من الكلية الجوية الملكية كرانويل في عام 1971، ويعد أول وريث ملكي يحصل على شهادة جامعية.

عينته والدته الملكة إليزابيث في الفروع العسكرية الثلاثة للجيش البريطاني والبحرية والقوات الجوية، برتب أميرال الأسطول وفيلد مارشال، والمارشال في سلاح الجو الملكي.

تزوج الأمير تشارلز، الأميرة ديانا سبنسر، في حفل زفاف أسطوري في يوليو من عام 1982، وأنجب منها الوريث الثاني في عرش بريطانيا الأمير وليام، والأمير هاري دوق ساسكس، والذي أعلن تخليه عن مهامه الملكية قبل أسابيع.

كان أول ظهور علني للأمير تشارلز مع زوجته كاميلا باركر، كزوجين في يناير 1999، عندما شوهدا وهما يغادران فندق ريتز في لندن بعد حفلة، فيما تم تقديم كاميلا باركر إلى الملكة إليزابيث بشكل رسمي في يونيو من عام 2000.

وأقيم حفل الزواج الثاني للأمير تشارلز، بالأميرة كاميلا التي أصبحت تحمل لقب دوقة كورنوول في إبريل 2005.

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون: إن فيروس كورونا يعد أكبر تهديد تواجه البلاد، وناشد السكان بالبقاء في منازلهم وعدم الخروج إلا للضرورة.

وسجلت بريطانيا 8 آلاف و164 إصابة بفيروس كورونا المستجد، فيما توفي 423 شخصًا منذ بدء تفشي المرض في المملكة المتحدة.

تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اترك تعليق

avatar




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :