زعيم طائفة كورية يتوسل على ركبتيه بسبب كورونا
أنصاره مسؤولون عن نصف الإصابات في البلاد

زعيم طائفة كورية يتوسل على ركبتيه بسبب كورونا

الساعة 6:22 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

انحنى رئيس طائفة شينتشونجي، لي مان-هي، على ركبتيه طالبًا من الشعب الكوري الجنوبي السماح والصفح؛ بسبب الدور الذي لعبه أنصار طائفته في نشر فيروس كورونا في البلاد.

وكانت السلطات قد حاولت توجيه الاتهام بالقتل إلي مان-هي، بعد أن أُصيب العديد من الأشخاص بفيروس كورونا الجديد في كوريا الجنوبية، حيث تقول السلطات إن أعضاء طائفة شينتشونجي مسؤولون عن نصف حالات الإصابة في كوريا الجنوبية بعد أصابوا بعضهم البعض في مدينة دايغو الشهر الماضي ثم انتشروا في شتى أنحاء البلاد.

وفي مؤتمر صحفي، انحنى الرجل صاحب الـ 88 عامًا على ركبتيه ووضع رأسه على الأرض ليناشد مسامحة الحكومة له، قائلًا بصوت منكسر: “أود أن أقدم اعتذاري الصادق للناس نيابة عن الأعضاء، على الرغم من أنه لم يكن مقصودًا أبدًا أن يحدث ذلك إلا أن الكثير من الناس أصيبوا، وبذلنا قصارى جهدنا لكننا لم نتمكن من منع كل ذلك، أطلب مغفرة الناس، وأنا ممتنٌّ جدًا للحكومة على جهودها وأسعى أيضًا إلى مغفرة الحكومة”.

وتوقف من حين لآخر أثناء حديثه لمسح الدموع من عينيه بينما كان المحتجون يهتفون بالإساءة.

وكان قد ربطت السلطات بأكثر من نصف حالات الإصابة في كوريا الجنوبية البالغ عددها 4000 حالة بـ شينتشونجي، ومن المتوقع أن يرتفع العدد أكثر من ذلك.




تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :