أين زعيم كوريا الشمالية ؟.. روسيا ترد والجنوبية: حي يرزق
الإعلام الرسمي الشمالي يواصل الصمت عن الأنشطة العامة لـ كيم

أين زعيم كوريا الشمالية ؟.. روسيا ترد والجنوبية: حي يرزق

الساعة 10:41 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
أين زعيم كوريا الشمالية ؟.. روسيا ترد والجنوبية: حي يرزق
المواطن - متابعة

شغلت أخبار الزعيم الكوري الشمالي العالم أجمع خلال الساعات الماضية، خاصةً بعد أن كررت الجارة الجنوبية سيول تأكيدها على أن كيم يونغ أون حي يرزق، وأنه بصحة جيدة.

وأكد تشونغ إن مون، مستشار الرئيس الكوري للسياسة الخارجية، أن كيم جونغ أون في وضع جيد، وفي حديثه مع قناة: “فوكس نيوز” الأمريكية، لفت المستشار إلى أن موقف حكومته في هذا الشأن ثابت، فالزعيم كيم يونغ أون على قيد الحياة، وهو في وضع جيد.

وأضاف: “لقد كان مقيمًا في منطقة وونسان منذ 13 إبريل، ولم يتم رصد أي حركات مثيرة للريبة حتى الآن”.

كيم مات!

بالمقابل، تواصل وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، الصمت عن الأنشطة العامة للزعيم كيم جونغ أون، منذ أسبوعين، وسط تزايد الأنباء والتقارير حول خطورة وضعه الصحي.

بدوره، نفى رئيس جمعية الصداقة الكورية، أليخاندرو كاو دي بينوس، التقارير الإخبارية المتداولة، حول وفاة زعيم كوريا الشمالية، بحسب “العربية”.

إلا أنه وفي وقت سابق من السبت، ظهر نبأ على موقع التواصل الاجتماعي الصيني (Weibo) حول وفاة رئيس كوريا الشمالية، وقال صاحبه: إنه حصل على هذه المعلومة من مصدر “موثوق”.

وكانت الصين أرسلت فريقًا إلى كوريا الشمالية يضم خبراء صحة لتقديم المشورة فيما يتعلق بصحة كيم، وذلك وفقًا لما أكده السبت ثلاثة أشخاص مطلعين على الملف لوكالة رويترز.

روسيا: الزعيم قوي

من جهة أخرى، دعا كازبيك تايسايف منسق مجموعة الاتصال بين مجلس الدوما الروسي وبرلمان كوريا الشمالية، إلى عدم التسرع في الاستنتاجات بشأن الحالة الصحية للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وقال النائب عن الحزب الشيوعي في تصريح لوكالة “إنترفاكس”، الأحد: “اجتمعنا مؤخرًا مع سفير كوريا الشمالية الجديد لدى موسكو ولدينا اتصالات وثيقة معه. بحثت معه هذا الموضوع ولم أحصل منه على أي تأكيد لصحة المزاعم بشأن صحة كيم، مضيفًا أن زعيم الحزب الشيوعي الروسي غينادي زيوغانوف أرسل برقية تهنئة لكيم بمناسبة ذكرى لقاء زعيم كوريا الشمالية والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مدينة فلاديفوستوك في 25 إبريل العام الماضي.

وقال تايسايف: “أعرف أن كيم جونغ أون زعيم قوي جدًّا، وأتمنى له الصحة وأنا على ثقة بأنه على خير ما يرام”.

تضارب:

يشار إلى أن تضاربًا هائلًا بشأن صحة زعيم كوريا الشمالية كان شغل على مدى اليومين الماضيين مصادر الأنباء، خصوصًا بعد غيابه عن مراسم الاحتفال بالذكرى السنوية لميلاد جده كيم إيل سونغ مؤسس كوريا الشمالية يوم 15 إبريل الجاري، إلى أن ظهر الأحد ولأول مرة منذ حوالي أسبوعين تصريح منسوب لكيم يونغ أون.

فقد أفاد الراديو الرسمي لكوريا الشمالية صباح الأحد بقيام “كيم يونغ أون بشكر عمال وموظفين كوريين” في أول إشارة لنشاطه الاعتيادي، بحسب ما نقلت وكالة “نوفوستي” الروسية.

إلا أن صيغة رسالة الشكر التي أرسلها الزعيم الكوري لم تتكشف، بحسب ما أوضحت وكالة أنباء كوريا الجنوبية “رينهاب”.

ولفتت الإذاعة الرسمية إلى أن كيم أعرب عن امتنانه للعمال والموظفين الذين ساعدوا بكل إخلاص في إنشاء مدينة سامزيون.

وأعلنت اللجنة المركزية للنقل أن زعيم كوريا الشمالية تلقى يوم الخميس برقية تهنئة من رئيس الحزب الشيوعي جينادي زيوغانوف بمناسبة ذكرى زيارة كيم يونغ أون لروسيا.

يشار إلى أن آخر مرة تحدثت فيها وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية بشأن مكان كيم، كانت عندما أوردت خبرًا عنه وهو يرأس اجتماعًا في 11 إبريل.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :