الاقتصاد الأمريكي في وضع خطير!
صدمة ذات أبعاد تاريخية بسبب كورونا

الاقتصاد الأمريكي في وضع خطير!

الساعة 3:32 مساءً
- ‎فيأخبار كورونا, العالم, حصاد اليوم
0
طباعة
الاقتصاد الأمريكي في وضع خطير!
المواطن - متابعة

قال مستشار اقتصادي للبيت الأبيض، أمس الأحد، إن إغلاق الاقتصاد الأميركي بسبب جائحة فيروس كورونا يمثل صدمة ذات أبعاد تاريخية يرجح أن تدفع معدل البطالة على المستوى الوطني إلى 16 بالمئة أو أكثر هذا الشهر وتتطلب المزيد من المحفزات لضمان انتعاش قوي.

وذكر كيفن هاسيت مستشار الرئيس دونالد ترامب في تصريحات لقناة “أيه.بي.سي” التلفزيونية أن “الوضع خطير في حقيقة الأمر”.

وأضاف “أعتقد أن هذه أكبر صدمة سلبية شهدها اقتصادنا إلى الآن. سوف نشهد معدل بطالة يقترب من المعدلات التي شهدناها خلال الكساد الكبير في الثلاثينات”.

وأضرت إجراءات العزل العام في أنحاء البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بالاقتصاد الأميركي إذ أغلقت شركات وتسببت في ارتفاع معدل البطالة.

وقدم عدد قياسي من الأميركيين بلغ 26.5 مليون شخص طلبات إعانة بطالة منذ منتصف مارس وتضررت تجارة التجزئة وبناء المساكن وثقة المستهلكين.

وقال هاسيت للصحفيين في البيت الأبيض: “أعتقد أن معدل البطالة سيقفز إلى مستوى ربما حول 16 بالمئة في تقرير الوظائف المقبل المقرر صدوره في الثامن من مايو متضمنا بيانات شهر أبريل”.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :