سببان وراء مُعاناة الاتحاد واقترابه من الهبوط
الفريق عانى من تدني النتائج والديون منذ عامين

سببان وراء مُعاناة الاتحاد واقترابه من الهبوط

الساعة 6:15 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
سببان وراء مُعاناة الاتحاد واقترابه من الهبوط سعود عبدالحميد
المواطن - محمد سمعه

عانى الفريق الكروي الأول بنادي الاتحاد مؤخرًا، من تدني النتائج والديون، التي أثرت على الفريق بالسلب، مما جعلته معرضًا للهبوط في دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويُمكن تلخيص معاناة نادي الاتحاد في سببين، وهما “سوء اللاعبين الذين تم استقطابهم لصفوف الفريق الكروي الأول، كذلك الفشل الإداري في نادي الاتحاد الذي أدى إلى العجز عن توفير مداخيل للنادي إضافة لكثرة الشكاوى والمشاكل المالية المرفوعة إلى الفيفا ضد الاتحاد”.

إدارة الحائلي ليست المُخطئة بمفردها

ولا تتحمل إدارة أنمار الحائلي ما يحدث لنادي الاتحاد بمفردها، ولكن الأمر تراكمي ومتعلق بعمل الإدارات السابقة بنادي الاتحاد”.

وكان أنمار الحائلي رئيس الاتحاد تكلم في العديد من النقاط الهامة حول مصير بعض اللاعبين وديون النادي حيث قال: “مروان دا كوستا في الكثير من الأحيان كان يوجه اللوم للاعبين، وبعد مباراة الاتفاق في الدمام قدمت مكافأة للاعبين 10 آلاف ريال، استخف بحديثي متهامسًا قائلًا كنت تعطينا 50 ألف ريال مكافأة الآن تعطينا 10 آلاف فقط!”.

وواصل الحائلي حديثه قائلًا: “مروان دا كوستا طالب بتغيير مدرسة ابنته وسيارة زوجته وفعلنا له ذلك، بالإضافة إلى تكاليف إصابته كاملة في برشلونة واستكمال علاجه، وعندي وصولي للنادي علمت أنه يحتاج أن يكون قريبًا للرئيس ليتحكم في النادي”.

200 مليون ريال ديون على الاتحاد

وأضاف رئيس النادي: “بريجوفيتش كان يذهب في الكثير من المباريات إلى مركز الجناح، على الرغم من توظيفه مهاجمًا من قبل المدير الفني وقتها، وهناك الكثير من الديون على نادي الاتحاد، تُقارب الـ 200 مليون ريال، وما يوصلني من وزارة الرياضة لا يكفي رواتب اللاعبين، وأحاول حل الأزمات والقضايا التي تهددنا في الوقت الحالي وأشكر وزارة الرياضة على المساندة”.

وزارة الرياضة لم تدفع رواتب اللاعبين

وتابع الحائلي: “وزارة الرياضة أصبحت لا تدفع رواتب اللاعبين الأجانب الذي انضموا لفريق الاتحاد، في عهد الإدارة السابقة، وأصبحنا ملزمين بدفع الرواتب”.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :