كورونا قد يختفي قريبًا من العالم والسر mRNA-1273
لقاح دخل المرحلة النهائية من التجارب

كورونا قد يختفي قريبًا من العالم والسر mRNA-1273

الساعة 10:47 صباحًا
- ‎فيأخبار كورونا, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
كورونا قد يختفي قريبًا من العالم والسر mRNA-1273 لقاحات كورونا
المواطن - متابعة

وصلت شركة أميركية عملاقة إلى المرحلة النهائية من التجارب على لقاح قد يؤدي إلى انتهاء فيروس كورونا قريبًا واختفائه من العالم بشكل نهائي.

وتعتزم شركة “موديرنا” الأميركية المتخصصة بالتكنولوجيا الحيوية البدء بالمرحلة النهائية والجماعية لتجاربها التي تجريها على لقاح لفيروس “كورونا” المستجد، حيث كشفت بأنها ستبدأ الشهر المقبل تجربة اللقاح الذي قامت بتطويره على 30 ألف متطوع بشكل جماعي من أجل التأكد من فعاليته ليكون بعدها جاهزاً للطرح في الأسواق.

وقال تقرير لجريدة “مترو” البريطانية، اطلعت عليه “العربية نت”، إن شركة “موديرنا” حصلت على الضوء الأخضر للبدء بالمرحلة الثالثة من التجارب، وذلك من هيئة الغذاء والدواء الأميركية التي ستراقب التجارب والنتائج عن قرب لاتخاذ القرار المناسب بشأن اللقاح.

وأطلقت الشركة الأميركية على اللقاح اسم (mRNA-1273) واستقطبت متطوعين من مختلف أنحاء الولايات المتحدة من أجل إجراء تجاربها، حيث في المرحلة الأخيرة سوف يتم حقن الـ30 ألف شخص بجرعة تبلغ 100 ميلغرام، ومن ثم سيتم التأكد من النتائج ومدى فعالية اللقاح.

وقالت الشركة الأميركية التي تتخذ من مدينة كامبيردج في ولاية “ماساتشوستس” الأميركية مقراً لها إنها ستكون قادرة على إنتاج أكثر من مليار جرعة من اللقاح سنوياً اعتباراً من بداية العام المقبل 2021، وذلك في حال نجاح التجارب التي تجرى حالياً عليه.

وقال متحدث باسم الشركة إن “الهدف الأساس لهذا اللقاح هو منع ظهور الأعراض التي يُسببها فيروس كوفيد-19″، كما تؤكد الشركة أنها اختارت الجرعة التي تحمي الشخص من الإصابة بفيروس كورونا المستجد مع ضمان الحد الأدنى من الأعراض الجانبية التي يُمكن أن يسببها اللقاح.

وبحسب المعلومات التي كشفتها الصحيفة البريطانية فإن الشركة الأميركية تعمل حالياً على إنجاز المرحلة الثانية من التجارب والتي يشارك فيها 600 متطوع تم إعطاؤهم بالفعل اللقاح ويتم مراقبتهم لمدة 28 يوماً. وهؤلاء الستين شخصاً تم حقن بعضهم بجرعات 100 مليغرام والبعض الآخر بـ50 مليغرام من اللقاح (mRNA-1273)، وتقوم الشركة بمراقبة النتائج مع التركيز على كبار السن ممن تتجاوز أعمارهم الخمسين عاماً.

ومن المقرر أن يظل كافة الأشخاص الذين أجريت عليهم التجارب تحت المراقبة لمدة عام كامل للتأكد من فعالية اللقاح وعدم وجود أعراض جانبية له.

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :