أبو هداية: الكرة السعودية ليس بها أساطير
مُعلقًا على القيمة المالية المبالغ فيها للاعبين السعوديين

أبو هداية: الكرة السعودية ليس بها أساطير

الساعة 9:49 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
أبو هداية: الكرة السعودية ليس بها أساطير الناقد الرياضي محمد أبو هداية
المواطن - محمد سمعه

فجر الناقد الرياضي محمد أبو هداية، مفاجأة من العيار الثقيل، عندما أوضح أنه لا يُوجد لاعب يستحق أن يُطلق عليه لقب “أسطورة” لكرة القدم السعودية.

وكتب أبو هداية عبر حسابه في “تويتر”: “لا يوجد أساطير كروية نهائيًّا في الكرة السعودية، وما يحدث من توزيع لهذا المسمى، هو من باب خدمة النجم المفضل، ولا شيء آخر”.

وأضاف الناقد الرياضي: “كما أن القيمة السوقية للاعبي الأندية السعودية مبالغ فيها جدًّا.. وأجزم أن أميز وأمهر لاعب سعودي يُفترض ألا يتجاوز عقده السنوي 300 ألف ريال سعودي فقط لا غير!”.

وكان بعض من النقاد الرياضيين، اتجه لإبداء رأيه حول الأحق بلقب أسطورة الكرة السعودية بين ماجد عبدالله نجم النصر الأسبق وسامي الجابر نجم الهلال الأسبق.

ليس مقبولًا المقارنة بين سامي وماجد عبدالله:

وفي هذا السياق، علّق عبدالله عون الناقد الحصري لبرنامج الملعب الأخضر على قناة 22 الفضائية، على المقارنة قائلًا إنه ليس مقبولًا المقارنة بين سامي الجابر وماجد عبدالله.

وتحدث عبدالله عون قائلًا: “أعتبر سامي الجابر اللاعب رقم 5 أو 6 بين نجوم نادي الهلال، وهو يأتي بعد يوسف الثنيان وسعد مبارك ونواف التمياط ومحمد الشلهوب وياسر القحطاني”.

وأضاف عون: “وصل الأمر بالإعلام الهلالي لعقد مقارنة بين سامي وماجد عبدالله، هذا أمر غير مقبول”.

وفي وقت سابق، رد جمال عارف الناقد الرياضي لبرنامج الدوري مع وليد، على المقارنة التي أُثيرت مؤخرًا بين النجم ماجد عبدالله أسطورة نادي النصر وسامي الجابر نجم الهلال السابق.

جمال عارف يمتنع عن الإجابة:

وقال عارف خلال تصريحاته لبرنامج الدوري مع وليد: “أمتنع عن الإجابة، هذا سؤال مُكرر منذ 25 عامًا”.

يذكر أن ماجد عبدالله ساهم في تتويج المنتخب السعودي بلقبي كأس أمم آسيا عامي 1984 و1988، وشارك مع الأخضر في مونديال 1994.

أما النجم سامي الجابر فشارك مع المنتخب السعودي في كؤوس العالم أعوام 1994 و1998 و2002 و2006.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :