استشارية لـ”المواطن”: نزيف اللثة علامة غير صحية لأسنانك
يحدث عندما تطلق البكتيريا السموم في البلاك

استشارية لـ”المواطن”: نزيف اللثة علامة غير صحية لأسنانك

الساعة 6:57 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم, صحة وطب‎
0
طباعة
استشارية لـ”المواطن”: نزيف اللثة علامة غير صحية لأسنانك
المواطن- محمد داوود- جدة

كثيرًا ما يلاحظ الفرد خروج الدم من اللثة، والسبب وجود التهاب في أنسجة اللثة، ولكن كيف يمكن معالجة هذه المشكلة وتقوية اللثة لمنع تكرار نزيف اللثة؟

أسباب نزيف اللثة

أوضحت استشارية طب وجراحة الأسنان الدكتورة أفنان أسعد، أن التهاب اللثة يحدث عندما تطلق البكتيريا في البلاك ما يهيج اللثة ويسبب الالتهابات، مما يؤدي إلى التهاب اللثة، كما أن الفطريات والفيروسات من مسببات إلتهابات اللثة ، وأيضًا الأسنان المسوسة أو تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل سطحي وسريع يساهمان في نمو النباتات الفموية الميكروبية فتطلق البكتيريا السموم التي تهاجم اللثة فيتطور الأمر إلى التهاب اللثة.

التدخين والسكري والأدوية

وتابعت في تصريحات لـ” المواطن“، أن هناك مسببات تؤدي إلى حدوث التهاب اللثة – مثلًا- فرك الأسنان بشدة، إذ تخترق مسببات الأمراض والبكتريا، اللثة وتسبب حدوث الالتهاب، كما أن الإصابة بالسكري يؤدي لالتهابات اللثة، والتدخين ونقص فيتامين (ج)، تناول بعض الأدوية  مثل الأدوية المضادة للصرع والأدوية الخافضة للضغط.

أعراض التهاب اللثة

وحول الأعراض المصاحبة لالتهاب اللثة لفتت إلى أنه في التهاب اللثة الحاد، يعاني المريض من خط اللثة الملتهب والأحمر والمنتفخ، وتكون اللثة أكثر ليونة من المعتاد وتكون عرضة للنزيف، بالإضافة إلى ذلك، تكون هناك رائحة الفم الكريهة، أما في التهاب اللثة المزمن فتكون البكتيريا قد اخترقت بالفعل هامش اللثة في الفك وتسببت في حدوث التهابات في اللثة بأكملها، وانحسرت اللثة بحيث تكون الأسنان والجذور عرضة للخطر، ويعاني المريض  في هذه الحالة من ألم شديد ورائحة الفم الكريهة وتستمر البكتيريا في التكاثر في الفك، مما يؤدي في النهاية إلى تخلخل الأسنان وتساقطها.

علاج التهابات اللثة

وعن العلاج خلصت إلى القول” يستخدم طبيب الأسنان عملية تنظيف الأسنان لإزالة جميع لويحات الأسنان حتى تلك الموجودة في المساحات بين الأسنان، ثم يزيل الرواسب في جيوب اللثة، ويستنزف مسببات الأمراض ثم يطهر التجاويف تمامًا، ثم يتم تلميع أسطح الأسنان بعد ذلك يقوم طبيب الأسنان بغلق الأسنان بمعجون الفلورايد، وبالتالي لم تعد العوامل الممرضة قادرة على التأثير على اللثة، كما ينصح باستخدام غسول الفم يوميًا لتقوية اللثة ومنع الروائح الكريهة إن وجدت.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :