العالم يحتفل بمكافحة التهاب الكبد الوبائي غدًا.. تعرّف على فيروساته والوقاية
أخطرها C وينتقل عبر ٣ طرق

العالم يحتفل بمكافحة التهاب الكبد الوبائي غدًا.. تعرّف على فيروساته والوقاية

الساعة 7:54 مساءً
- ‎فيآخر الاخبار, جديد الأخبار, حصاد اليوم, صحة وطب‎
0
طباعة
العالم يحتفل بمكافحة التهاب الكبد الوبائي غدًا.. تعرّف على فيروساته والوقاية الانسولين
المواطن- محمد داوود- جدة

تشارك القطاعات الصحية في السعودية غدًا المجتمع الدولي في اليوم العالمي لمكافحة الالتهاب الكبد الوبائي، ومن أكثر أسباب الإصابة بالالتهاب شيوعًا في العالم هي فيروسات الكبد، ولكنه يمكن أن ينجم أيضًا عن أمراض أخرى ومواد سامة (مثل الكحول) وعن الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.

فيروسات الكبد الوبائي

وعن فيروسات الكبد الوبائي يقول استشاري الكبد الدكتور محيي الدين خليل لـ”المواطن”، هناك خمسة فيروسات تسبب التهاب الكبد، ويشار إليها بالأحرف A و B و C و D و E، وجميع تلك الفيروسات تؤدي إلى حدوث مرض في الكبد.

طرق الإصابة بالفيروسات

ولفت د. خليل إلى أن التهاب الكبد الوبائي يعتبر أحد الأمراض المعدية التي تحدث نتيجة إصابة خلايا الكبد بأحد أنواع الفيروسات التي تختلف فيما بينها بطريقة العدوى وشدة المرض الذي تحدثه، وإمكانية حصول المضاعفات عند المصابين، وقد يتطور المرض ويؤدي إلى مضاعفات خطيرة.

طرق انتقال الفيروسات

وحول طرق الانتقال يقول الدكتور خليل، هناك طرق لانتقال التهاب الكبد الوبائي:

أولًا: الكبد الوبائي A، ينتقل عن طريق الطعام أو الماء والاتصال المباشر، ويعتبر خطيرًا على الصحة، ولكن نسبة الوفاة به قليلة.

ثانيًا: الكبد الوبائي B، ويحدث نتيجة التعرض إلى فيروس HBV، ويتم انتقال العدوى بواسطة أمصال الدم الملوثة أو بواسطة الحقن الملوثة، ويستمر هذا الفيروس في الحضانة لمدة 60 يومًا.

ثالثًا: الكبد الوبائي C، ويعد من الأنواع الخطيرة، التي تؤثر على الكبد مما يعمل على تلفه وتكون فترة الحضانة في غضون 50 يومًا، ويتم انتقال هذا النوع من التهاب الكبد الوبائي عن طريق انتقال الدم الملوث أو الحقن الملوثة بالفيروس، وأيضًا عن طريق الاتصال الجنسي.

رابعًا: الكبد الوبائي D، قد يتسبب في الوفاة ويكون نتيجة انتقال فيروس HDV، وتتشابه أعراضه مع التهاب الكبد الوبائي B، ولكنه يختلف في فترة الحضانة حيث إنه يكون ما بين 35 يومًا حتى 40 يومًا.

خامسًا: الكبد الوبائي E، ويتشابه التهاب الكبد E أحيانًا إلى حد كبير بالتهاب الكبد A من حيث طريقة انتقال العدوى، والعوارض، وقابلية الشفاء، إلًا أنه يشكل مصدر خطر على المرأة الحامل.

الوقاية من الإصابة

وعن الوقاية من الكبد الوبائي خلص الدكتور خليل إلى القول، هناك عدة طرق لتجنب التقاط عدوى التهاب الكبد الوبائي، منها:

اللقاحات المخصصة، عدم نقل الدم الملوّث بڤيروس التهاب الكبد إلى مرضى آخرين، عدم الوقوع في براثن المخدرات، نظافة المياه التي نشربها والطعام الذي نتناوله.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :