كوفيد-19 يهزم نجم برودواي نيك كورديرو بعد 95 يومًا من مرضه
عانى من مضاعفات شديدة أدت إلى بتر قدمه 

كوفيد-19 يهزم نجم برودواي نيك كورديرو بعد 95 يومًا من مرضه

الساعة 5:24 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, كورونا, مشاهير
0
طباعة
كوفيد-19 يهزم نجم برودواي نيك كورديرو بعد 95 يومًا من مرضه
المواطن - ترجمة: منة الله أشرف

توفي نجم برودواي نيك كورديرو بعد أن أمضى 95 يومًا في المستشفى يكافح من مضاعفات مرضه بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وأعلنت زوجته أماندا كلوتس، وفاته عن عمر يناهز 41 عامًا، عبر منشور على إنستقرام قائلة إنه كان محاطًا بأسرته وبالحب من الجميع طوال معاناته مع الفيروس القاتل.

وأضافت أنها وابنه ألفيس، عمره عام واحد، سيفتقدانه بشدة، شاكرة الفريق الطبي الذي ساعد زوجها في معركته الصحية المضطربة المستمرة منذ شهور.

تجربة مؤلمة لـ نيك كورديرو مع كورونا:

وكان قد تم إدخال كورديرو لأول مرة إلى مستشفى سيدار سيناي في لوس أنجلوس في أواخر مارس بعد تشخيصه في البداية بالالتهاب الرئوي، تم تدهورت حالته ودخل في العناية المركزة، وبعد أيام أكد الأطباء أنه كان يعاني من فيروس كورونا.

وفي البداية، كانت أعراض نيك كورديرو متقطعة وتتراوح بين الوهن والتعب الشديد، لكن حالته سرعان ما اتخذت منعطفًا حادًا نحو الأسوأ، وبعد فترة وجيزة من دخوله المستشفى تم وضعه على جهاز التنفس الصناعي.

وأخبر جمهوره قائلًا: لقد قرروا أن يضعوني على جهاز تنفس صناعي، على الأرجح سأفقد الوعي ولا أعرف متى سأستيقظ، ولا أعرف متى سأكون قادرًا على التحدث معكم مرة أخرى.

وبعد ذلك استقرت حالته لكن في 10 أبريل، كشفت أماندا أن زوجها يقاتل من أجل حياته، وخضع لجراحة طارئة بعد أن اتضح أن جهاز التنفس الصناعي الذي تم وضعه لدعم قلبه ورئتيه، يعوق تدفق الدم إلى ساقه اليمنى، وهو ما أدى إلى بترها بعد إصابته بجلطات دموية.

وفي النهاية تمكن المرض بشدة من نيك كورديرو حتى أجهز عليه.

ويُذكر أن كورديرو اشتهر بأدواره في المسرحيات الغنائية، ورُشح لجائزة توني المسرحية، كما شملت مسيرته أيضًا أدوارًا تلفزيونية وأدوارًا سينمائية.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :