استمرار محمد التويجري بالمرحلة الثانية من الترشيح يعكس القناعة برؤيته الإصلاحية
تعزيز آليات حل المنازعات وتحفيز الابتكار لتطوير منظمة التجارة العالمية

استمرار محمد التويجري بالمرحلة الثانية من الترشيح يعكس القناعة برؤيته الإصلاحية

الساعة 2:04 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
استمرار محمد التويجري بالمرحلة الثانية من الترشيح يعكس القناعة برؤيته الإصلاحية
المواطن - الرياض

يعكس اختيار محمد التويجري للاستمرار ضمن الخمسة مرشحين لقيادة منظمة التجارة العالمية خلال المرحلة الثانية للترشيح قناعة دول العالم برؤيته الإصلاحية للمنظمة ونهجه المتميز عن باقي المرشحين والذي يتمحور حول إعادة الثقة في المنظمة وتعزيز قدراتها على الاستجابة والتعامل مع المتغيرات والتحديات الحالية والمستقبلية.

تأييد دولي واسع لمرشح السعودية

كما أن استمرار التويجري ضمن الخمسة مرشحين للمرحلة الثانية لاختيار مدير عام منظمة التجارة العالمية بات مطلبًا لكثير من الدول التي ترى في برنامجه فرصة كبيرة لتحقيق تطلعات المنظمة في هذا المرحلة الحساسة التي تواجه فيها العديد من التحديات، مما يعكس مكانة المملكة العالمية والثقة الدولية في قدرة مرشحها على النهوض بالمنظمة.

كذلك يعكس استمرار التويجري ضمن الخمسة مرشحين لتولي منصب مدير منظمة التجارة العالمية اقتناع عدد كبير من دول العالم بقدرته على لعب دور الوسيط المحايد والتعاون بشكل فعال مع جميع الأطراف والأعضاء في المنظمة في تحليل التحديات التي تواجهها وتحديد الأسباب الجذرية لها واقتراح الحلول العملية للتعامل معها.

برنامج التويجري لقيادة التجارة العالمية

وتشمل المجالات الاستراتيجية التي يركز عليها برنامج التويجري للترشح لمنصب مدير عام منظمة التجارة العالمية تعزيز آليات حل المنازعات، وتحفيز الابتكار وإطلاق خارطة طريق تتضمن رؤية واضحة لعمل المنظمة وتسهم في تحسين الوعي حول تحديات التجارة الدولية، مع الاستفادة من الكفاءات والمهارات ضمن جميع مستويات المنظمة ودعم والتحول الرقمي مما يمز توجهه عن باقي المرشحين.

كما أن التزام محمد التويجري في برنامج ترشحه بالتواصل الفعال مع مختلف أصحاب المصلحة داخليًا وخارجيًا في منظمة التجارة العالمية لفهم مخاوفهم ومتطلباتهم، وإدارة التفاوض والحوار بين الدول الأعضاء للوصول إلى حلول توافقية بما يسهم في تعزيز كفاءة منظمة التجارة العالمية شجع الدول الأعضاء لاختيار معاليه ليبقى ضمن الخمسة مرشحين لتولي منصب مدير عام منظمة التجارة العالمية.

مسيرة محمد التويجري المهنية

على امتداد مسيرته المهنية لأكثر من 30 عامًا، تولى محمد التويجري مناصب قيادية حساسة في القطاعين العام والخاص ويتمتع معاليه بسعة اطلاع وخبرات عملية فريدة تمكنه من قيادة منظمة التجارة العالمية، بالنظر إلى تعاملها مع مختلف القطاعات والصناعات؛ وسيسهم ذلك بشكل كبير في تعزيز فرصه في المنافسة على منصب مدير منظمة التجارة العالمية خلال المرحلة الثانية للترشيح والتي تمتد حتى ٧ نوفمبر ٢٠٢٠ م.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :