المبالغة في الاهتمام بالعمل تؤدي إلى الاحتراق الوظيفي
لها أعراض جسمانية وانفعالات وأعراض نفسية

المبالغة في الاهتمام بالعمل تؤدي إلى الاحتراق الوظيفي

الساعة 10:23 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المبالغة في الاهتمام بالعمل تؤدي إلى الاحتراق الوظيفي
المواطن - الرياض

أكد استشاري الطب النفسي الدكتور مشعل العقيل، أن “الاحتراق الوظيفي” يعني إنهاكًا جسمانيًّا بأعراض وانفعالات وأعراض نفسية يكون الشخص خلالها ساخطًا على نفسه والآخرين أو العمل نفسه، ويصحبه فقدان الحماس والتبلد والكسل، بالإضافة إلى فقدان الإنتاجية.

وقال العقيل خلال مداخلة هاتفية إلى قناة الإخبارية، اليوم الثلاثاء: إن من أعراض الاحتراق الوظيفي استثارة عاطفية وقلقًا وتوترًا وكثرة الانفعال كمرحلة أولى، وفي المرحلة الثانية يسعى الموظف للحفاظ على الطاقة كالبحث عن الإجازات، أما المرحلة الثالثة فهي مرحلة الإنهاك وتظهر حينها الأعراض الجسدية والعضوية والنفسية كأعراض القلق والاكتئاب.

بالنسبة إلى عن العلاج، نصح العقيل بالتفكير في الاسترخاء بشكل عام وممارسة الهواية كالحفاظ على الأنشطة الاجتماعية واستذكار الجانب الروحاني وعدم أخذ العمل كأنه صراع بشكل مبالغ فيه.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :