درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال

درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال

الساعة 9:05 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎
0
طباعة
درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال

درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال

تختلف درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال عن الرضع والبالغين وكبار السن فإن درجة الحرارة الطبيعية تعادل ٣٧ درجة مئوية ولكن في حالة تقدم العمر يصعب على الجسم تنظيم درجات الحرارة.

درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال وللبالغين

تختلف حرارة الجسم من شخص لآخر حسب أعمارهم الأطفال غير الكبار وكبار السن وتقديرا لها تكون ٣٧ درجة مئوية من درجة الحرارة في الجسم متابعة مراحل العمر كالتالي.

  • درجة حرارة الجسم الطبيعية للأطفال والرضع

يكون مستوى درجة الحرارة في جسم الأطفال تتراوح ما بين ٣٦.٥ إلى ٣٧ درجة مئوية.

  • الأشخاص البالغين

تكون عندهم درجة حرارة الجسم ما بين ٣٦ درجة مئوية إلى ٣٧ درجة مئوية.

  • كبار السن خمسون عامًا فما فوق.

فتكون لديهم درجة الحرارة منخفضة تكون من درجة مئوية٣٥ إلى ٣٦ درجة مئوية.

بعد أن تعرفنا على درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال نوضح من خلال موقع المواطن العوامل المؤثرة على درجة حرارة الجسم.

عوامل مؤثرة على درجة الحرارة الجسم

يوجد بعض العوامل التي تؤثر على جسم الإنسان من ناحية ارتفاع درجة الحرارة وقد تكون سببا لكثرة القلق ومنها ما يكون.

  • كثرة الجهد عندما يقوم الإنسان بأعمال شديدة كممارسة الرياضة وغيرها من القيام بأعمال شديدة الجهد فإنه ترتفع درجة حرارته ولكن بصورة مؤقتة
  • درجة حرارة الجو عندما يكون الجو شديد الحرارة يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة جسم الانسان مع زيادة إفراز العرق عكس الأوقات الباردة تنخفض فيها درجة الحرارة الإنسان.
  • تناول الأطعمة والمشروبات الساخنة والحارة تؤدي إلى رفع درجة الحرارة وتغيير درجة حرارة الجسم أما في حالة الأطعمة والمشروبات الباردة تكون درجة حرارة جسم الانسان طبيعية.
  • عند نزول الدورة الشهرية لدي السيدات أثناء وجود حالة الطقس الحار فقد تتغير هرمونات الجسم لتأثيرها بدرجة حرارة الجو وقد تزداد درجة حرارة السيدة.

دلالات ارتفاع درجة حرارة الجسم

من الممكن أن نتعرف عليها من قراءة ميزان الحرارة عن الطرق الآتية:

  • قراءة درجة الحرارة بالترمومتر عن طريق الفم.
  • وايضا قراءة درجة الحرارة عن طريق تحت الإبط.
  • تتعرف على الإصابة بالحمى بعد القياس ميزان الحرارة وتكون قراءة درجة الحرارة عالية.

وبعد ان تعرفنا على درجة حرارة الجسم الطبيعية للاطفال نوضح اعراض ارتفاع درجة الحرارة عند إصابة الشخص بالأنفلونزا أو الحمي:

  • يوجد سخونة في البشرة.
  • وجود آلام بالجسم.
  • آلام الرأس والصداع.
  • الشعور بالتعب وقلة الجهد.
  • إفراز الجسم بالعرق.
  • يوجد فقدان في الشهية.
  • وجود جفاف بالجسم.
  • زيادة سرعة ضربات القلب.

عندما يكون موجود بعض من هذه الأعراض وقد تكون درجة حرارة جسم الإنسان عالية فوق الطبيعي تكون ٣٩ درجة مئوية فما فوق وتستمر لأكثر من ثلاثة أيام متتالية يجب علينا التوجه إلى الطبيب المختص والاستشارة فورًا.

وغالبا في بعض الأحيان يقوم الشخص المريض أن يأخذ قسطًا من الراحة وهي تعتبر أفضل علاج للجسم، أما عندما تكون درجة الحرارة تصل إلى ٣٩ درجة مئوية أكثر من ثلاثة أيام على التوالي وتكون مصاحبة لهذه الأعراض.

  • القيء والغثيان
  • آلام شديدة في منطقة الرأس.
  • صداع دائم وشديد.
  • ظهور طفح جلدي.
  • يوجد تورم في الحلق.
  • تصلب الرقبة.
  • الم في الصدر.
  • يوجد صعوبة في البلع.

يجب علينا أن نتوجه إلى الطبيب المختص لتشخيص المرض وعمل اللازم تجاه المريض ومتابعة التعليمات بدقة، كما يجب علينا التوجه الى الطبيب المختص بالأطفال في هذه الحالات فورًا

وإذا كان الطفل يعاني من درجة حرارة عالية ٣٨ درجة مئوية إلى ٣٩ درجة مئوية فما فوق مصاحبة بأعراض احتقان في الزور نهجان في الصدر مع وجود قئ وهو في عمر شهور الى ٣ سنوات يقوم الطبيب بالفحص الطبي والعلاج المناسب ومتابعة إرشاد معلومات الطبيب.

نصائح للتعامل مع حالات الحمى لدى الأطفال الرضع والأطفال الصغار

  • لخفض درجة حرارة الجسم يجب عمل كمادات مياه باردة.
  • يمكن تعويض الجسم بالسوائل للحفاظ عليه وذلك لأن الجسم يفرز نسبة كبيرة من العرق فالماء تعوض ذلك المفقود وتحافظ على ترطيب الجسم.
  • إن يأخذ الطفل قسطاً من الراحة اللازمة لراحة الجسم.
  • يمكنك دهن جسم الطفل بخل ماعدا منطقة الصدر.
  • يمكنك تقطيع البصل حلقات دائرية ووضعها في أسفل الرجل مع لبس الطفل شراب وتركه طوال الليل فاستخدام شرائح البصل يخفض درجة حرارة الجسم.

معلومة هامة

انتبهي أيضًا لقراءة درجة الحرارة المأخوذة من الإبط تكون أقل من قراءة درجة الحرارة المأخوذة من الفم وكثيرًا ما تكون قراءة درجة الحرارة من الفم أقل من القراءات من الأذن أو المستقيم.

متى يكون ارتفاع درجة حرارة الطفل خطيرًا

الحمى ليست خطيرة إنها مجرد علامة على أن الجسم يحارب ميكروب بالجسم ويجب علينا القيام بالراحة هي أفضل علاج ومع ذلك يجب التوجه الاستشارة الطبية فورا في حالة:

  • زيادة درجة الحرارة عن (39 درجة مئوية.
  • الإصابة بالحمى أكثر من ثلاثة أيام.

يرافق الحمى أعراض مثل:

  • القيء المتكرر.
  • وصداع شديد في الرأس.
  • آلام في منطقة الصدر.
  • آلام في الرقبة وعدم القدرة على تحريكها.
  • ظهور بعض الجيوب الحمراء على الجلد.
  • تورم في الحلق وصعوبة في الأكل والبلع.

مع الأطفال الصغار والرضع قد يكون من الصعب معرفة متى تتصل بالطبيب لذا يجب يكون ارتفاع درجة حرارة الطفل عالية جدا يجب التوجه الى الطبيب المختص فوراً.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :