علماء ألمان يكتشفون أقصر فاصل زمني “الزيبتو ثانية”
بعد تسجيل العالم المصري أحمد زويل للـ"فيمتو ثانية"

علماء ألمان يكتشفون أقصر فاصل زمني “الزيبتو ثانية”

الساعة 12:24 مساءً
- ‎فيتقنية ومعلومات, حصاد اليوم
0
طباعة
علماء ألمان يكتشفون أقصر فاصل زمني “الزيبتو ثانية”
المواطن - الرياض

تمكن فريق من العلماء الألمان من تسجيل أقصر فاصل زمني والذي يعادل 247 زيبتو ثانية، وتعادل الزيبتو ثانية بدورها واحدًا من تريليون مليار من أجزاء الثانية، وتعتبر الزيبتو ثانية الفاصل الأقل من الفيمتو ثانية، هذا الإنجاز الذي حصد بسببه العالم المصري الشهير أحمد زويل على جائزة نوبل.

أقصر فاصل زمني

وفي الساعات القليلة الماضية، كشف فريق من  العلماء الألمان عن تسجيلهم أقصر فاصل زمني، أثناء تصوير عبور جزيء من الضوء لجزيء من الهيدروجين، ونجحوا في قياس المدة التي تستغرقها عملية العبور هذه.

الاكتشاف الذي خرج للنور اليوم، حسب حديث الكثير من العلماء، سيساهم في عملية قياس ومشاهدة تفاعلات وتغيرات أكثر سرعة وقصرًا للمادة أثناء تغيراتها الذاتية، وأثناء تفاعلاتها أيضًا مع مادة أخرى.

تسجيل فاصل الفيمتو ثانية

ويأتي تسجيل أقصر فاصل زمني جديد، بعد سنوات من الإنجاز الذي سجله العالم المصري أحمد زويل وفريق عمله في جامعة كالتك الأمريكية، والذي أطلق عليه اسم الفيمتو ثانية، واستخدم في قياسه تقنية النبضات الليزرية عن طريق كاميرا في غاية الدقة والتطور، تلك الكاميرا التي تستطيع تصوير تغير شكل الجزيئات، وحصل حينها “زويل” على جائزة نوبل في فرع علم الكيمياء، نظرًا لإنجازه العظيم في تسجيل الفيمتو ثانية، والتي تساوي مليون مليار من أجزاء الثانية.

خدمة البشرية

الفيمتو ثانية لم تكن مجرد فاصل زمني، بل كان لها الفضل في خدمة البشرية، خاصة بعد استخدامها في تطبيقات عديدة بمختلف فروع العلم، مثل مجال الإلكترونيات، والطب، ومجالات كثيرة أخرى كان يتطلب تطويرها فهم ميكانيكا التفاعلات الكيميائية الدقيقة، لكن وبعد حوالي 21 عامًا استطاع العلم أن يحقق حدثًا كبيرًا آخر، وهو اكتشاف أقصى فاصل زمني جديد ليتمكن من تطوير مزيد من التطبيقات في العلوم المختلفة.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :