فوائد الكوليسترول

فوائد الكوليسترول

الساعة 5:21 مساءً
- ‎فيصحة وطب‎
0
طباعة
فوائد الكوليسترول

فوائد الكوليسترول

دائمًا يبحث الكثيرون عن ما هي فوائد الكوليسترول حيث أنه عبارة عن مركب كيميائي يتم استخدامه في الجسم كبنية أساسية حتى يتم بناء أغشية الخلايا والهرمونات مثل هرمون التستوستيرون وهرمون الاستروجين.

الكوليسترول

سوف يقوم موقع المواطن بتوضيح ما هي فوائد الكوليسترول، ولكن سيقوم أولاً بتوضيح ما هو الكوليسترول حيث أنه مركب من ضمن المركبات الكيميائية التي تساعد على بناء أغشية الهرمونات والخلايا.

كما يقوم الكبد بإنتاج حوالي 80% من الكوليسترول الموجود في الجسم، وباقي الكمية يحصل عليها الجسم عن طريق الأغذية مثل البيض واللبن واللحوم ومنتجات الألبان والأطعمة النباتية التي لا تحتوي على الكوليسترول.

كما أن له دور كبير في تنظيم مستوى الكولسترول الذي يوجد في الدم بعد أن يتم تناول الأطعمة، وبعد ذلك تقوم الأمعاء الدقيقة بامتصاص هذا الكوليسترول ويخزنه الكبد وفي حالة لو احتاج الجسم للكوليسترول فإن الكبد يقوم بإفرازه، كما يوجد الكثير من الفوائد التي يقدمها الكوليسترول لجميع أجهزة الجسم المتنوعة.

أنواع الكوليسترول

الكوليسترول لا يتحرك في الدم بشكل حر ولكنه يكون مرتبط ببروتينات دهنية، كما يوجد أنواع ثلاثة من هذه البروتينات ويتم تصنيفها اعتمادًا على كمية البروتين التي تكون موجودة بالنسبة لكمية الكوليسترول الموجودة في الجسم، ومن ضمن هذه الأنواع ما يلي

البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة: هذه البروتينات تتكون من مستوى عالي من البروتين، ولكن مستوى الكوليسترول بها يكون منخفض، كما أن هذه البروتينات تعتبر كوليسترول مفيد جدًا.

وعندما يرتفع مستوى البروتينات التي تكون عالية الكثافة عن البروتينات التي تكون منخفضة الكثافة فهذا يكون جيد جدًا لصحة الإنسان لأنه يعمل على الوقاية من الإصابة بالجلطة وأمراض القلب وأمراض الشريان الطرفي.

البروتينات الدهنية التي تكون كثافتها منخفضة: تحتوي على كمية عالية من الكوليسترول وكمية منخفضة بالنسبة للبروتين وهي تعد كوليسترول غير نافع.

وعندما يرتفع مستوى البروتينات الدهنية التي تكون منخفضة الكثافة فبذلك يكون هناك قابلية لزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطة عن طريق مساهمة هذه البروتينات في تكوين ترسبات الكوليسترول على جدار الشريان.

وعندما تزداد هذه الترسبات بالتالي يحدث ضيق في الشريان مما يعمل على تقليل تدفق الدم.

البروتينات الدهنية التي تكون كثافتها منخفضة للغاية: فهي تحتوي على نسبة قليلة من البروتينات وتكون أقل من البروتينات الدهنية التي تكون منخفضة الكثافة ولكنها تشترك معها في تشكل الترسبات.

الدهون الثلاثية: من الممكن أن تعمل على زيادة الترسبات التي تحتوي على الكوليسترول لو كان مستوى البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة عالي ومستوى البروتينات الدهنية التي تكون عالية الكثافة منخفض جدًا.

فوائد الكوليسترول

يعد الكوليسترول من الأشياء الغير ضارة ويحتاجها الجسم في إنتاج الهرمونات والسوائل الهضمية وفيتامين د، كما أن له دور مهم في مساعدة أعضاء الجسم على أن تقوم بجميع وظائفها بشكل سليم، ومن أهم فوائد الكوليسترول لجميع أجهزة الجسم المتنوعة ما يلي

  • من فوائد الكوليسترول المهمة فوائده لجهاز الغدد الصم حيث يتم استخدامه من قبل الغدد المنتجة للهرمونات لكي تقوم بإنتاج الهرمونات مثل التستوستيرون والاستروجين والكورتيزول.
  • يعتبر الكوليسترول من المكونات الأساسية للدماغ حيث يحتوي على حوالي 25% من كولسترول الجسم كله.
  • من أهم فوائد الكوليسترول أنه يعد مهم جدًا لحماية الخلايا العصبية التي تساعد على تمكن الدماغ من التواصل مع جميع أجزاء الجسم.
  • مفيد جدًا للجهاز الهضمي حيث يعد ضروري لكي يتم إنتاج العصارة الصفراوية التي تساعد الجسم على تكسير الطعام وامتصاص المواد الغذائية الموجودة به فى الأمعاء.

ما هي أضرار الكولسترول

بعد أن قام موقعنا بتوضيح ما هي فوائد الكوليسترول فيجب أيضًا أن يقوم بتوضيح ما هي أضرار الكوليسترول فبالرغم من فوائد الكوليسترول المختلفة.

ولكن ارتفاعه من الممكن أن يؤدي إلى حدوث تصلب الشرايين ووجود ترسبات على جدران الشرايين من الممكن أن تساعد على قلة تدفق الدم خلال الشرايين مما يسبب حدوث العديد من المضاعفات مثل ما يلي

  • وجود ألم في الصدر فبعد أن تتأثر الشرايين التى تقوم بتغذية القلب من الممكن أن يحدث الإصابة بألم في الصدر وأعراض كثيرة أخرى لمرض الشرايين.
  • في حالة تمزق الرواسب فإن ذلك من الممكن أن يؤدي إلى تشكل خثرة دم بهذا المكان مما يؤدي إلى منع تدفق الدم بالشريان ويسبب الإصابة بالنوبة القلبية.
  • الإصابة بالجلطة التي تشبه النوبة القلبية وتحدث عندما ينقطع الدم عن الدماغ وذلك يكون بسبب خثرة.

نصائح لرفع مستويات الكولسترول الجيد

توجد بعض النصائح والإرشادات التي من الممكن أن تساعد الإنسان على رفع مستويات الكولسترول الجيد في جسمه والمحافظة عليها ضمن المستويات الطبيعية، ومن ضمن هذه النصائح والإرشادات ما يلي

  • يجب أن يتم اتباع نظام غذائي غني بالدهون الصحية مثل زيت جوز الهند وزيت الزيتون والأسماك الدهنية.
  • يجب أن يتم الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • لابد أن يحاول الإنسان التقليل من الوزن الزائد لديه على قدر المستطاع.
  • في حالة لو كنت من المدخنين يجب الحرص على الإقلاع عن التدخين فى أقرب وقت ممكن.
  • أن يتم تجنب الأطعمة التي يوجد بها نسبة كبيرة من الدهون المشبعة والسكريات والأملاح.
  • لابد أن يتم عمل فحص مستويات الكوليسترول لدى الإنسان بانتظام وأن يتم الحرص على استشارة الطبيب وزيارته دائمًا.
  • يجب أن يتم اتباع حمية غذائية تكون غنية بالكثير من المكونات الصحية مثل الفواكه والخضروات والبروتينات والحبوب الكاملة وغيرهم.


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :